بينما نسعى دائماً للحصول على رموش كثيفة بمختلف الطرق، ونلجأ لزيت الخروع أو بعض المنتجات التي تعمل على تكثيف الرموش، بالمقابل نطبق بعض العادات الجمالية المدمرة للرموش، والتي قد تسبب توقف نموها من جديد أو إلحاق الضرر بها، وتساقطها.



تعرفي على 3 عادات جمالية تضر بالرموش:



الماسكارا المضادة للماء

رغم كونها منتجاً "منقذاً" لبعض الفتيات، لاستخدامها لدى ذهابهن للبحر أو برك السباحة، إلا أن أضرار الماسكارا المضادة للماء أكثر من فوائدها، حيث تعمل على جفاف بصيلات الرمش، وبالتالي تؤدي لتساقطها، لذلك ينصح الخبراء باستخدامها مرة أسبوعياً، أو بوضع طبقة أولى من الماسكارا العادية، ومن ثم تطبيق الماسكارا المضادة للماء.



تركيب الرموش الدائمة

تقدم مراكز التجميل المختلفة اليوم خدمات لتركيب الرموش الدائمة، والتي يمكن أن تستمر من أسبوعين وحتى عدة شهور، لكن إلى جانب جمالية الرموش، إلى أنه يوجد جانب مظلم لهذه العادة المنتشرة بكثرة بين الشابات اليوم، فقد يسبب الصمغ المستخدم تلف الرموش وتساقطها، وقد يؤدي الأمر إلى عدم نموها من جديد، حيث يحتوي هذا الصمغ على مادة الفورمالديهايد والرصاص وحمض البنزويك، الأمر الذي يؤدي إلى التهاب بالقرنية والحساسية.



الرموش الاصطناعية

قد تلجأ بعض الفتيات إلى حل سريع ومؤقت، وهو الاستعانة بالرموش الاصطناعية، وقد تستعين بعض الفتيات بها بشكل شبه يومي، ومن بين الأضرار التي تسببها الرموش الاصطناعية: التهاب العين، تساقط الرموش بسبب الاستخدام المكثف للمادة اللاصقة.