السبت - 07 ديسمبر 2019
السبت - 07 ديسمبر 2019

تغيير مسمى المسرح الشعبي إلى «دبي الوطني»

غيّرت إدارة مسرح دبي الشعبي مسمى المسرح ليصبح مسرح دبي الوطني بعدما حصلت اليوم الأربعاء على موافقة وزارة تنمية المجتمع.

وأكد لـ «الرؤية» ياسر القرقاوي رئيس مجلس الإدارة، أن الاسم الجديد يحمّل مجلس الإدارة مسؤولية كبيرة لتقديم أعمال قوية تناسب النجاح الذي ارتبط باسم دبي، واعداً جمهور المسرح بالعمل على تقديم أعمال ترقى إلى طموحات رواد «أبو الفنون»، وفي الوقت نفسه تبرز القيمة الكبيرة للاسم الجديد الذي يحمله المسرح.

وأشار إلى أن الاسم الجديد يعطي مدلولاً أشمل لما قدمه المسرح الذي خاض كل أنواع المسارح ومن ضمنها مسرح النخبة، لافتاً إلى أن مسرح دبي الشعبي الذي كان جزءاً من جمعية دبي للفنون الشعبية قدم أعمالاً قريبة من الناس، لا يمكن أن نحصرها تحت مسمى كلمة الشعبي.


وأكد أن المسرح قدم خلال أكثر من 40 عاماً أكثر من 40 مسرحية متنوعة حازت جوائز كثيرة،الأمر الذي يضع المسرح أمام تحد جديد ولا سيما أن اسم المسرح يرتبط بدبي والوطن. وتقدم باسم مجلس الإدارة بالشكر إلى وزارة تنمية المجتمع التي ترعى كل المسارح الموجودة في الإمارات، وكذلك وزارة الثقافة وتنمية المعرفة، وهيئة دبي للثقافة والفنون التي لم تدخر جهداً في سبيل تقديم أعمال متميزة.

تأسس مسرح دبي الشعبي عام 1977 في دبي وكان البيت الذي خرّج نجوماً كانوا أساس المسرح والدراما والسينما الإماراتية. وشارك نجوم مسرح دبي الشعبي سابقاً دبي الوطني حالياً في أعمال محلية وخليجية بموهبتهم التي صقلت مبكراً على خشبة المسرح البسيطة آنذاك، ومن أهمهم سميرة أحمد، فاطمة الحوسني، عبدالله صالح، موزة المزروعي، مريم سلطان، عادل إبراهيم، وبلال عبدالله.
#بلا_حدود