حذرت منظمة الصحة العالمية وعدد من مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة الأمريكية من خطر استخدام المراوح على الجسم وصحة الإنسان عند ارتفاع درجات الحرارة عن 32 درجة مئوية.

وبحسب دراسة أجرتها جامعة سيدني، نشرتها المجلة الأمريكية (TIME)، فإن تعريض الجسم للمروحة مع درجات حرارة مرتفعة في المناطق الجافة سينجم عنه ارتفاع حرارة الجسم وزيادة ضربات القلب وضغط الدم.

ويكون استعمال المروحة ذي فائدة في حال ارتفاع درجات الحرارة مع الأجواء الرطبة، علماً أن التعرق والماء البارد من أفضل الطرق لتخفيف حرارة الجسم.