الأربعاء - 13 نوفمبر 2019
الأربعاء - 13 نوفمبر 2019

عباءات العيد .. فخامة ملكية مطرزة بالترتر والكريستال

لا تكتمل فرحة وبهجة العيد من دون عباءة تجمع بين الفخامة والنعومة والرقي، لا سيما العباءات ذات اللون الأسود الملكي التي تتميز بالرقي الذي يناسب مختلف الأذواق، لا سيما إذ أضفنا إليها التصاميم العصرية.

وبالطبع لا غنى للسيدات والفتيات عن اقتناء عباءة جديدة مع العيد، تمنح كل منهن إطلالة تمزج بين العصرية والكلاسيكية، بدءاً من اللون الأسود ملك كل المواسم، إلى ألوان الصيف الأخرى التي تتجدد كل موسم، والتي تناسب درجة بشرة كل منهن.

هذا التنوع عمدت إليه مصممة الأزياء الإماراتية عائشة المعمري في تشكيلتها الأخيرة لعيد الأضحى المبارك، وأوضحت بأن قصات العباءات الواسعة (الكلوش) المشغولة بالكريستال والشك اليدوي هي موضة هذا العيد.


وأكدت أن لكل موسم إطلالته الخاصة، ولعل ما يميز إطلالة العيد عن بقية المواسم الأخرى هو فخامة التصاميم نفسها، من ناحية الأقمشة المختلفة والشغل اليدوي والتطريزات التي تضفي لمسات جميلة للقطعة التي ترتديها المرأة.

وأشارت إلى أن الخرز والترتر والكريستالات باتت إكسسوارات دارجة في السنوات الثلاث الأخيرة، حيث اعتمدها معظم المصممين في تصاميم عباءاتهم.

ولفتت إلى أن الألوان الدارجة تشمل الأسود والألوان الصيفية كالأبيض والوردي وتدرجات البني وغيرها، وقد استوحت تصاميمها من الأشجار والورود والطبيعة بشكل عام، لما تضفيه من جمالية وأناقة على إطلالة المرأة عامة.

ولعل ما يميز تشكيلة العيد لدى المعمري، هو تنوع خامات الأقمشة التي استندت على دمجها في تصاميم العباءات، ومنها: الشيفون، الكريب، القماش الهندي (الجاكاتر)، الندى، الجيمي كريب، التور، والأورجنزا.
#بلا_حدود