حافظت العملة اليابانية على أعلى مستوى في سبعة أشهر، فيما ارتفع الدولار الأمريكي، في الوقت الذي ينتاب فيه القلق المستثمرين بسبب الحرب التجارية بين الصين والولايات المتحدة، ما يدفعهم للسعي إلى الملاذات الآمنة.

واندفع المستثمرون لشراء الين في ظل تصاعد الحرب التجارية بين الصين والولايات المتحدة والمخاوف بشأن تباطؤ الاقتصاد العالمي.

والعملة اليابانية بجانب الدولار والفرنك السويسري ملاذات آمنة في أوقات الضبابية.

وتلقى الين دعماً من تنامي الاضطراب في هونغ كونغ ونتائج مفاجئة لانتخابات في الأرجنتين، ما أدى إلى تراجع عملة البلاد البيزو والأسهم والسندات.

وزاد مؤشر الدولار، الذي يتتبع أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من ست عملات، 0.2 في المئة إلى 97.563.

وتراجع اليورو 0.2 في المئة إلى 1.1196 دولار.

وهبط الاسترليني 0.2 في المئة إلى 1.2052 دولار، وهو أدنى مستوياته في أكثر من عامين مع هيمنة المخاوف من انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي دون اتفاق على التداولات.