بلغ إجمالي الأضاحي التي استقبلتها مقاصب رأس الخيمة 4512 أضحية خلال أيام وقفة عرفة وعيد الأضحى، شملت 4434 رأساً من الأغنام، و70 من الأبقار، وثمانية جمال.

قالت مديرة إدارة الصحة العامة في دائرة بلدية رأس الخيمة شيماء الطنيجي، إن الإدارة طبقت نظام الاصطفاف بالمقاصب الآلية هذا العام، والذي أتاح العديد من المميزات تمثلت في وضوح وسهولة وتراتبية خطوات عملية الذبح، بداية من وصول العميل إلى باب المقصب حتى استلامه لحوم الذبيحة، إضافة إلى تحديد الوقت المستغرق لعملية الذبح كأحد مؤشرات العمل الرئيسة للمقاصب بحيث لا تتعدى 15 دقيقة لكامل العملية، ما حقق الشفافية والعدالة بين جميع الأهالي.

وأوضحت أن المقصب المركزي شهد إقبالاً كبيراً من العملاء، بحيث فاق عدد الأضاحي فيه 2000 رأس من الأغنام والأبقار، مشيرة إلى أن مقاصب الإمارة (الفلية المركزي، ورأس الخيمة، والغيل، وشوكة) اتبعت أساليب حديثة في عمليات الذبح.

وأضافت أنه لضمان نجاح تطبيق نظام الاصطفاف، قامت إدارة الصحة العامة بعمل العديد من اللوحات الإرشادية والتعريفية على الطرق العامة المؤدية للمقاصب، التي توضح المسارات لدخول وخروج السيارات من وإلى سوق المواشي وصالات ذبح الأغنام والأبقار، وتوفير مواقف جديدة ومظللة حسب نوع الأضحية.

ولفتت إلى أن المقاصب استخدمت نظام النداء الآلي، لتعريف العملاء بوقت وصول الذبيحة لمنطقة التسليم، الأمر الذي قلل من الضغط والازدحام على منافذ الاستلام، كما أن مشاركة مؤسسة شباب الإمارات بفريقي تكاتف، ساند للأعمال التطوعية، ورجال الحرس المحلي بالإمارة، وإدارة المرور والشرطة، أسهمت في إنجاح التجربة بشكل متميز.