أعلن مكتب التحقيقات الفيدرالي (اف بي آي) أنه عثر على 25 قطعة سلاح ناري ونحو عشرة آلاف رصاصة في ولاية أوهايو بشمال شرقي الولايات المتحدة، لدى شاب في الـ 18 من العمر أوقف لأنه أطلق دعوات إلى قتل شرطيين.

وقال مكتب التحقيقات الفيدرالي في شكوى رفعها الإثنين ضد جاستن أولسن إن الشاب نشر على الموقع الإلكتروني "منتدى آي-فاني" الذي يضم نحو 4400 مشترك، رسائل تمجد عمليات القتل الجماعي، وتدعو إلى مهاجمة مراكز تنظيم الأسرة. وكتب في واحدة من هذه الرسائل "أطلقوا النار على كل موظف فيدرالي".

وعند تفتيش منزل والده في بوردمان بشرق ولاية أوهايو، عثر رجال الشرطة في غرفة نوم والده على 15 بندقية هجومية وعشرة مسدسات نصف آليو وذخائر وملابس تمويه.

واعترف المشتبه به بأنه نشر تعليقات تتضمن تهديدات على الإنترنت لكنه أكد أن الأمر لم يكن أكثر من "مزاح".

وكانت عمليتا إطلاق نار أسفرتا عن سقوط 22 قتيلاً في الثالث من أغسطس في الباسو بولاية تكساس وتسعة قتلى في دايتون بأوهايو.