شهدت الأيام الأخيرة إقبالاً كبيراً على التسجيل للمشاركة في الجولة الثالثة من النسخة الخامسة لبطولة أبوظبي غراند سلام للجوجيتسو التي ستقام في صالة جامعة أسوزا باسيفيك في مدينة لوس أنجلوس بولاية كاليفورنيا الأمريكية على مدى يومي 14 و15 سبتمبر المقبلين.

حيث قفزت أعداد المسجلين لتتجاوز الـ 600 لاعب ولاعبة من مختلف دول العالم، بما يعطي مؤشراً بأن اللجنة المنظمة سوف تغلق باب التسجيل قريباً بدون التقيد بالموعد المعلن عنه سابقاً وهو السادس من سبتمبر 2019 عندما يصل العدد إلى 700 أو 750 لاعباً وهو الرقم المستهدف.

ومن المنتظر أن تقام البطولة للعام الخامس على التوالي في الولايات المتحدة الأمريكية بعد نجاحاتها الكبيرة التي حققتها في النسخ الأربع السابقة، ولكنها في هذه المرة يركز منظموها على اختيار نوعية اللاعبين المشاركين، حيث تم إلغاء فئة الحزام الأبيض والأساتذة 3 و 4 لتصبح الفئات المستهدفة للمشاركة هم: الناشئون تحت 17 سنة لفئة الحزام الأزرق، والبالغون من سن 18 إلى 30 سنة، والأساتذة 1 لمن هم تحت 35 عاماً، والأساتذة 2 لمن هم تحت 40 عاماً.

جوائز قيمة

وأكد طارق البحري مدير جولات أبوظبي غراند سلام أن النسخة الخامسة في لوس أنجلوس جوائزها 225 ألف دولار أمريكي لأصحاب المراكز الأولى، وأنها سوف تشهد إقامة بطولة «ملك البساط» بالتوازي معها، والتي تم رصد جوائز مالية تتعدى الـ 40 ألف دولار للأبطال المشاركين فيها بالوزن المتوسط، مشيراً إلى أن 8 أساطير من العيار الثقيل في الوزن المتوسط سوف يخوضون منافساتها، وهم: مانويل ريبامار، ماكس ليندبلاد، تومي لانجاكير، إيزاك باهينسيب، جوستافو باتيستا، ماركوس تينوكوكو، ناثان مينديلسون، ودييجو رامالو.

وقال البحري: «بالنسبة للجدول الزمني للمنافسات في جولة لوس أنجلوس غراند سلام فإن اليوم الأول الموافق 14 سبتمبر سوف تبدأ نزالاته في الثانية عشرة ظهراً، وسيتم تخصيصه لفئة الحزام الأزرق ناشئين وبالغين وأساتذة، ثم تليها منافسات (ملك البساط) التي ستبدأ في الخامسة مساء بتوقيت لوس أنجلوس وتستمر لمدة ساعتين ونصف الساعة، لتنتهي في السابعة والنصف ويسدل الستار بذلك على فعاليات اليوم الأول، فيما سيبدأ اليوم الثاني في العاشرة صباحاً ويستمر حتى السادسة مساء لمختلف فئات الأحزمة البنفسجي والبني والأسود رجال وسيدات وأساتذة».

تكريم أفضل 3 أكاديميات

وقال مدير جولات أبوظبي غراند سلام : «سيتم تكريم أفضل ثلاث أكاديميات في البطولة وفقاً للنتائج، حيث ستمنح الأكاديمية صاحبة المركز الأول 3000 دولار، والثاني 2000 دولار، والثالث 1000 دولار، ومن المتوقع ان تشهد جولة لوس أنجلوس مشاركة واسعة من أكاديميات وأندية الإمارات التي حضرت بقوة في الجولة الأخيرة بطوكيو في نهاية يوليو الماضي، حيث تجاوز عدد لاعبي ولاعبات الإمارات 100 لاعب ولاعبة من أكثر من 10 أندية وأكاديميات».

وتابع البحري: «تكمن أهمية جولة لوس أنجلوس غراند سلام في الجوائز المالية الكبرى المرصودة لها، وأيضاً في النقاط التي تمنح لأصحاب المراكز الأولى بها بواقع 200 نقطة لصاحب المركز الأول، و160 للثاني، و120 للثالث، و80 للرابع، ويستفيدون منها جميعاً في المنافسة على صدارة التصنيف الدولي السنوي للإمارات والذي بموجبه يحصل أعلى المصنفين على جوائز مالية هي الأكبر والأضخم في العالم خلال احتفالية السجادة الحمراء التي تقام بقصر الإمارات بعد نهاية بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو بيوم واحد في أبريل من كل عام».

600 مليون متابع

وأضاف طارق البحري: «كنا نهتم بالأعداد في الماضي ونرحب بزيادة أعداد المشاركين، حتى انتشرت بطولتنا وأصبحت هدفاً أساسياً لكل اللاعبين في العالم، والمصنفين الأوائل على وجه التحديد، ثم بدانا حالياً في التركيز على نوعية وجودة اللاعبين المشاركين بمعنى أن نختصر المشاركة على أقوى وأفضل اللاعبين في العالم بكل فئة، ولا سيما في ظل المتابعة الكبيرة التي أصبحت تحظى بها البطولة في كل دول العالم عبر كافة وسائل الإعلام التقليدية والحديثة، والتي تطورت في النسخة الحالية لتشمل تطبيقاً جديداً يتيح لصاحبه متابعة النزال الذي يريده على الهواء مباشرة سواء كان هذا المتابع داخل الصالة أو خارجها».

وعبّر البحري عن شكره وتقديره لعبد المنعم الهاشمي رئيس الاتحادين الإماراتي والآسيوي النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي على دعمه ومتابعته الحثيثة للبطولة، وتوجيهاته بتطويرها كل عام حتى أصبحت أهم وأكبر بطولة تقام في العالم بنظام الجولات، وحتى وصل عدد متابعيها والمتفاعلين معها حول العالم إلى 600 مليون متابع.