حقق فرسان الإمارات إنجازاً جديداً في سباقات القدرة الأوروبية بانتزاعهم للمراكز الأولى ضمن منافسات "مهرجان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للقدرة "، والذي أقيم في يوستن بارك بإنجلترا بمشاركة نخبة من فرسان أوروبا ودول العالم.

شهد المهرجان مشاركة 650 فارساً وفارسة من الإمارات وأوروبا ومختلف دول العالم تنافسوا للفوز في الحدث الرياضي الكبير، والذي أقيم بتنظيم مؤسسة ميدان بالتعاون مع الاتحاد البريطاني للفروسية ولجنة رياضة القدرة والتحمل البريطانية وتحت إشراف الاتحاد الدولي للفروسية.

تضمن المهرجان خمسة سباقات دولية، أبرزها التحدي الأطول لمسافة 160 كم من تصنيف "3 نجمات" وسباق الـ 120 كم المصنف بـ"نجمتين" وسباق الشباب والناشئين لمسافة 120 كم المصنف بـ "نجمتين" وسباق الـ 80 كم المصنف بـ "نجمة" وسباق آخر لمسافة 80 كم للشباب والناشئين، فيما يختتم المهرجان فعالياته غداً الأحد بإقامة سباقات محلية.

وتوج الفارس سالم حمد الكتبي بلقب سباق الشوط الرئيس لفعاليات اليوم الثالث من المهرجان لمسافة 120 كيلومتراً والمصنف بدرجتين ممتطياً صهوة الجواد "أس بانديرازو" لإسطبلات أم سفن ومسجلاً زمناً قدره 04:38:30 ساعة.

أما المركز الثاني، فقد كان من نصيب الفارس محمد عايدة ممتطياً صهوة الجواد "أكابان ديس اولفيرز " لإسطبلات أف ثري ومسجلاً زمناً قدره 04:52:32 ساعة، واحتل المركز الثالث الفارس سعيد أحمد الحربي ممتطياً صهوة الجواد "كلودي بارك روكن روبن" لإسطبلات أف ثري ومسجلاً زمناً قدره 04:55:05 ساعة.

وانتزع الفارس عبدالله علي العامري لقب سباق الـ 120 كيلومتراً للناشئين والمصنف بدرجتين ممتطياً صهوة الجواد "لونقرون مايكامي" لإسطبلات أف ثري مسجلاً زمناً قدره 04:47:51 ساعة، وجاء في المركز الثاني الفارس راشد حميد الكندي ممتطياً صهوة الفرس "إشفا كونما" لإسطبلات أف ثري، مسجلاً زمناً قدره 04:47:51 ساعة، وحل في المركز الثالث الفارس شاهين يحيى المزروعي ممتطياً صهوة الفرس "تاميا دو دورزون" لإسطبلات أف ثري، ومسجلاً زمناً قدره 04:48:47 ساعة.

و في ختام فعاليات مهرجان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للقدرة تم تتويج فرسان الإمارات الذين استطاعوا فرض سيطرتهم المطلقة على جميع المنافسات التي تضمنتها البطولة، مؤكدين ريادتهم عبر الانتصارات الأخيرة في إنجلترا.

وأكد محمد عيسى العضب، المدير العام لنادي دبي للفروسية أهمية المهرجان الذي سجل في نسخته الحالية بإنجلترا رقماً قياسياً من ناحية المشاركة، بعدد إجمالي بلغ 650 جواداً.

وأشار المدير العام لنادي دبي للفروسية إلى أن المهرجان بدورته الثالثة يسعى إلى نشر رسالة المحبة والسلام عبر رعاية وتنظيم هذه التظاهرة الرياضية والتي تعكس ما وصلت إليه الرياضة الإماراتية من تطور ور قي، خاصة فيما يتعلق بسباقات القدرة من حيث تطور الخيول وجاهزيتها للمشاركة و من ناحية التنظيم أيضاً.

وأشاد محمد العضب بدعم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، الذي أوصل هذه الرياضة إلى مراحل متقدمة، و تقدم بالشكر إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي لتوجيهاته الدائمة لإنجاح هذا المهرجان وإظهاره بصورة مشرقة.

ويعد "مهرجان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للقدرة" من أبرز السباقات في روزنامة سباقات القدرة العالمية، نظراً للمستوى الفني العالمي والمشاركة المكثفة للفرسان إلى جانب ارتفاع قيمة الجوائز، ما عزز مكانة الحدث ليصبح محط أنظار المهتمين في سباقات القدرة على مستوى العالم.