قال أول مترشح من أصحاب الهمم لعضوية المجلس الوطني الاتحادي، منذ تأسيسه، أحمد المزروعي، إنه يستهدف بالدرجة الأولى شرائح ذوي الهمم وكبار السن وباقي أفراد المجتمع، إذ يطمح إلى نقل طموحاتهم واحتياجاتهم إلى الجهة التشريعية والحكومة.

وقال: «بادرت اليوم بالتسجيل في الانتخابات وأمثل أصحاب الهمم وكبار المواطنين وأشكر القيادة على هذه المبادرة الطيبة لتحفيز أصحاب الهمم».

وأضاف: «أتمنى أن أكون عند حسن ظن المجتمع وأثبت أن أصحاب الهمم قادرون على كل شيء وليرى المجتمع ما نستطيع فعله».