كشف رئيس لجنة انتخابات المجلس الوطني الاتحادي في إمارة الفجيرة اللواء محمد أحمد بن غانم الكعبي، أن عدد طلبات الترشح في اليوم الأول بلغ 26 طلباً 19 منها للرجال و7 للنساء فيما رفضت اللجنة طلبات سبعة أشخاص بسبب عدم اكتمال الأوراق اللازمة لعملية التسجيل.

وذكر أن الإقبال كان كبيراً مقارنة بالدورة الماضية، وتنوعت خبرات المتقدمين العلمية والمهنية من شهادات الدكتوراه والماجستير وتراوحت أعمارهم بين 25 عاماً و50 عاماً.

واستقبلت اللجنة بحسب الكعبي مرشحين اثنين الساعة الثامنة صباحاً لتسجل أول مرشحة وأول مرشح على مستوى الدولة.

من جهتها، قالت وفاء أحمد إن رفع نسبة تمثيل المرأة في المجلس الوطني الاتحادي إلى 50 في المئة أسهم في زيادة إقبال النساء مقارنة بالدورة الماضية، مشيرة إلى أهمية تقدم المرأة إلى الترشح ليتاح للمصوتين الاختيار بين الأكفأ.

أما محمد راشد الصريدي فأكد أن الإجراءات جرت بسرعة ويسر، شاكراً لجنة إمارة الفجيرة على حسن الاستقبال والتنظيم.

من جانبه، عبر محمد أحمد اليماحي عن تقديره لجهود اللجنة إذ لم تستغرق عملية التسجيل سوى دقائق معدودة.