اعتبر مدرب الفريق الأول لنادي خورفكان البرازيلي باولو كوميلي مباريات فريقه لحساب كأس الخليج العربي بمنزلة إعداد للدوري وفرصة لتكوين هوية الفريق الذي يخوض به منافسات الموسم.

وأكد كوميلي أهمية مباراة الجزيرة ضمن منافسات الأسبوع الأول من كأس الخليج العربي يوم الخميس المقبل نظراً لتعاقداته الصيفية المتميزة على مستوى الأجانب والمواطنين والتي تكفل له الظفر بلقب الدوري.

وأوضح خلال مؤتمر صحافي عقد مساء اليوم الثلاثاء بالمركز الصحفي بنادي خورفكان" استعددنا للمباراة وسنظهر بمستوى جيد رغم علمنا بصعوباتها، سواء عاملا الأرض والجمهور، أو إمكانات لاعبيهم"، لافتاً إلى أنهم سيكونون في الملعب 11 لاعباً ضد 11 وسيبذلون أقصى جهدهم للخروج منها بنتيجة إيجابية.

وأضاف "النادي سيخوض غمار المحترفين بعد غياب 13 سنة وثقتي كبيرة باللاعبين الأجانب والمواطنين بأن نقدم موسماً جيداً".

وعن عدم ثبات تشكيلة الفريق خلال المباريات الودية التي أجريت بالمعسكر الصيفي بمصر، أوضح "الأمر طبيعي بالنسبة لتكوين فريق جديد، ومباريات الكأس رغم مشاركة ثلاثة لاعبين من مواليد 97 بها، إلا أنها ستكون لثبات التشكيلة الأساسية، ومن خلالها سنصل للتشكيلة المناسبة لمباريات الدوري".