الاثنين - 21 أكتوبر 2019
الاثنين - 21 أكتوبر 2019

الجزيرة يستضيف خورفكان.. والشارقة يواجه بني ياس في كأس الخليج العربي



حسن عبدالرحمن، محمد فايت، جيهان الصافي ـ أبوظبي، الشارقة، خورفكان

تقص ثلاث مواجهات شريط الموسم الكروي الجديد اليوم، ضمن بطولة كأس الخليج العربي، حيث يستضيف الجزيرة فريق خورفكان عند السابعة والربع على ملعب استاد محمد بن زايد، وفي التوقيت نفسه يحل الإعصار الحتاوي ضيفاً على فريق عجمان على ملعب راشد بن سعيد، ويختتم اليوم الأول من الجولة الأولى بمواجهة بني ياس وضيفه الشارقة بطل دوري الخليج العربي في التاسعة والربع على ملعب استاد الشامخة ببني ياس.


وتستكمل الجولة الأولى بثلاث مواجهات أخرى تجري غداً، حيث يستضيف الوحدة فريق الفجيرة على ملعب آل نهيان، ويحل نمور كلباء ضيفاً على العميد النصراوي في آل مكتوم، وتُختتم الجولة بمواجهة الديربي المثيرة التي تجمع العين بضيفه شباب الأهلي دبي في استاد هزاع بن زايد.

بني ياس X الشارقة

شايفر: هدفنا بناء فريق قادر على المنافسة

أبدى المدير الفني لنادي بني ياس وينفريد شايفر سعادته بالعودة مرة أخرى إلى دولة الإمارات والعمل مع نادي بني ياس، مشيراً إلى أن رؤيتنا هي صنع وبناء فريق قادر على المنافسة في المستقبل على جميع البطولات، حيث لدينا الآن أصغر فريق في المسابقة من حيث معدل الأعمار وهو 23 سنة.

وزاد «يجب أن نقاتل للخروج بنتيجة إيجابية أمام الشارقة في أول مباراة لنا في الموسم كونه فريقاً قوياً حامل لقب بطولة الدوري الموسم الماضي، وهذا لن يتم إلا بحضور جماهير السماوي الوفية والتي سيكون لها دور كبير في إنجاح ودعم الفريق في هذا الموسم».

من جهته أكد قائد فريق بني ياس فواز عوانة سعيهم كلاعبين ذوي خبرة لمساعدة اللاعبين الشباب. وأكمل عوانة «أمامنا مواجهة قوية أمام بطل دوري الخليج العربي الموسم الماضي وعلينا تحقيق نتيجة إيجابية وأن ندشن موسمنا بصورة جيدة، خصوصاً أن المباراة على ملعبنا ووسط جماهيرنا».

وزاد «سعيدون بالمدرب شايفر كونه مدرباً كبيراً، وسنحاول تطبيق جميع أفكاره».

العنبري: جميع البطولات مهمة لنا

تمنى المدير الفني لفريق الشارقة المدرب عبدالعزيز العنبري التوفيق لجميع الفرق في هذا الموسم في جميع البطولات، وأن نكون جميعاً كـأندية في خدمة المنتخب.

واضاف «هذا الموسم صعب والفريق يدخله كبطل لدوري الخليج العربي والأنظار مسلطة علينا، كل البطولات في الموسم مهمة لنا والمحافظة على المقدمة والنجاح أصعب دائماً من الوصول إليه، ولدينا ثقة في اللاعبين وقدرتهم على تقديم الأفضل وهو ما نطلبه منهم دائماً».

وأوضح «كل بطولة لها خصوصيتها واحترامها، ونطلب من اللاعبين دائماً تقديم أقصى ما عندهم ورؤيتنا لبطولة كأس الخليج العربي هذا الموسم هي العمل على تقديم أداء وتحقيق نتائج أفضل من الموسم السابق».

وزاد «مواجهة بني ياس صعبة، وهم فريق مميز، وخصوصاً على ملعبه، وأتمنى أن نقدم مباراة جيدة».

الجزيرة وخوفكان

ستريبل: الأسماء الكبيرة لا تكفي لتحقيق البطولات

أعرب المدير الفني لفريق الجزيرة المدرب الهولندي يورغن ستريبل عن تفاؤله بمواجهة خورفكان اليوم في أول ظهور لفخر أبوظبي في منافسات الموسم.

وقال «نسعى دائماً لأن نقدم كرة قدم هجومية وممتعة، لكننا نعرف أننا لن نكون قادرين دائماً على تطبيق هذا الأسلوب، وسنكون بحاجة لجميع لاعبي الفريق وعليهم أن يقدموا لعبة جماعية ويظهروا أفضل ما لديهم حتى نهاية المباراة».

وأضاف: «لدينا نخبة من أفضل اللاعبين في الدوري الإماراتي والمنطقة ويمتلكون خبرات ومهارات تؤهلهم لتحقيق الكثير من الأشياء، ولكن الجهود الفردية لا تكفي لتحقيق الفوز، لأن كرة القدم لعبة جماعية وتتطلب من الجميع العمل معاً لتحقيق الفوز بالمباريات».

وبدوره، أكد كابتن الفريق علي خصيف جاهزية الفريق لبدء الموسم وتطلعهم للمنافسة بقوة على التتويج بالألقاب، وقال «تدربنا جيداً وقمنا بكافة الاستعدادات، وسنبذل قصارى جهدنا في المباراة الافتتاحية. ونسعى إلى تقديم مستوى يليق بنادي الجزيرة في جميع مبارياتنا المقبلة».

كوميلي: مباريات الكأس إعداد للدوري

اعتبر مدرب الفريق الأول لنادي خورفكان، البرازيلي باولو كوميلي، مباريات فريقه لحساب كأس الخليج العربي بمنزلة إعداد للدوري وفرصة لتكوين هوية الفريق الذي يخوض به منافسات الموسم.

وأكد كوميلي أهمية مباراة الجزيرة نظراً لتعاقداته الصيفية المتميزة على مستوى الأجانب والمواطنين، والتي تكفل له الظفر بلقب الدوري.

كما أكد مهاجم نادي خورفكان، البرازيلي بيدرو جونيور، أنه سيكون جاهزاً للتواجد مع زملائه في مواجهة الجزيرة بعد تعرضه لنزلة برد خلال اليومين الماضيين نقل على إثرها إلى المستشفى.

وطمأن اللاعب البرازيلي جماهير النسور بأنه سيلعب أساسياً حسب ما أكد المدرب البرازيلي باولو كوميلي بعد ما شفي تماماً، مشيراً إلى أهمية المباراة.

ولفت إلى أن هدفه الأهم في أول موسم له بالدوريات الخليجية ليس البقاء في الدوري بل أن يكون فريقه من ضمن أندية المقدمة، فضلاً عن منافسته لجميع لاعبي الأندية، معترفاً بأن المهمة ليست سهلة، لكنهم بعزيمة وإرادة اللاعبين والجهازين الفني والإداري سيحققون نتائج جيدة تسعد جماهير خورفكان.
#بلا_حدود