كشفت أعمال حفر لبناء ملعب أسفل مدرسة في الصين، عن جداريات فنية وأواني طينية داخل غرفة دفن يعود تاريخها إلى 1300 عام.

وعثر عمال البناء على الغرفة التي يُعتقد أنها واحدة من حجرات الدفن الإمبراطورية، أسفل مدرسة "شياو جينغ" في مدينة تاييوان.

ويعتقد خبراء الآثار أن أثر فن الجدران والفخار يعود إلى عهد أسرة تانغ، وهي واحدة من أعظم الإمبراطوريات في عالم القرون الوسطي، والتي حكمت المنطقة في الفترة ما بين العام 618 إلى 907 ميلادي.

ومنذ اكتشاف قطع الفخار والجداريات المحفوظة بحالة جيدة توقفت أعمال البناء في المدرسة الابتدائية.

وقال المسؤولون إن إجراء المزيد من الحفريات لن يكون سهلاً بسبب وجود المباني التعليمية حول المنطقة.

وأضافوا أن مواصلة العمل على اكتشاف الآثار سيتطلب المزيد من التنسيق مع إدارة المدرسة، وربما طلب نقلها وهدم مبانيها.