وافقت شركة هاسبرو لصناعة ألعاب الأطفال على الاستحواذ على شركة "إنترتنمنت وان" لإنتاج الأفلام السينمائية والمسلسلات التليفزيونية نظير أربعة مليارات دولار، بحيث تضع لنفسها موطأ قدم في صناعة الترفيه داخل الولايات المتحدة وخارجها.

وأفادت وكالة بلومبرغ للأنباء بأن هذه هي أكبر صفقة استحواذ تبرمها شركة هاسبرو على الإطلاق.

ونقلت بلومبرغ عن جون تينكر المحلل في مؤسسة "جابيلي أند كوم" للدراسات الاقتصادية قوله إن هذه الصفقة "سوف تنقل هاسبرو إلى مستوى آخر في مجال الأعمال".

وفي إطار الصفقة، سوف يحصل المستثمرون في شركة إنترتنمنت على 5.60 جنيه استرليني نظير كل سهم عادي من أسهم الشركة.

وذكرت بلومبرغ أن هذه الصفقة تمثل توسعاً كبيراً لشركة هاسبرو في مجال صناعة الإعلام، حيث ستفسح المجال أمام شركة ألعاب الأطفال للاستفادة من إمكانيات الإنتاج التليفزيوني الخاصة بشركة إنترتنمنت وان بما في ذلك أفلام الرسوم المتحركة والمسلسلات التليفزيونية.

وجدير بالذكر أن أكثر من نصف عائدات شركة إنترتنمنت وان تأتي من خلال التسويق خارج الولايات المتحدة.