طلب نادي ريال مدريد الإسباني من إدارة نادي باريس سان جيرمان الفرنسي ضمانات بشأن حالة قدم النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا قبل التعاقد معه.

وأكدت صحيفة "ماركا" الإسبانية أن مسؤولي ريال مدريد يسعون للحصول على تأكيدات من باريس سان جيرمان بشأن مشط القدم للبرازيلي المعرض للإصابة، حيث جمع الفريق الملكي كل المعلومات حول الماضي المضطرب للمهاجم، الذي ينطوي على مثل هذه الإصابات.

وقالت "ماركا" إن مسؤولي باريس سان جيرمان مستعدون للامتثال لمطالب النادي الإسباني بشأن وضع اللياقة البدنية للاعب البرازيلي، الذي تعافى بالفعل من إصابته الأخيرة، ويتدرب بشكل عادي مع بقية زملائه في الفريق.

وأوضحت أنه بعد الاجتماع بين مسؤولي الفريقين، أبدى مسؤولو ريال مدريد مخاوفهم بشأن إصابات نيمار، وينتظرون سماع ردود الفعل من باريس سان جيرمان، حيث يعتمد الاتفاق المحتمل بشكل أساسي على خلفية اللياقة البدنية للاعب، وبمجرد توضيح كل شيء، سيكون ريال مدريد مستعداً للقيام باللازم لإتمام هذه الصفقة".

وعانى نيمار من لعنة الإصابات منذ انضمامه إلى سان جريمان عام 2017 قادماً من برشلونة مقابل 222 مليون يورو، حيث تعرض لإصابة قوية في مشط قدمه اليمنى في فبراير 2018 قبيل مواجهة ريال مدريد في إياب دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا.

وتجددت إصابته في يناير 2019 في مواجهة مانشستر يونايتد، في دور الـ 16 من "التشامبينزليغ"، قبل أن يتعرض لإصابة جديدة في يونيو الماضي، هذه المرة كانت على مستوى أربطة الكاحل، وحرمته الإصابة الأخيرة من المشاركة في بطولة أمريكا 2019.