استعرضت موانئ دبي العالمية ـ إقليم الإمارات، والمنطقة الحرة لجبل علي (جافزا) قدرات دبي والعروض التي تدعم وتسهل صادرات الأغذية والمشروبات الهندية، خلال المشاركة في معرض ومؤتمر «فود برو»، الذي نظمه اتحاد الصناعات الهندية في مدينة تشيناي الهندية.وأتاح فريق موانئ دبي العالمية لشركات الأغذية والمشروبات، التي تتطلع إلى توسيع أعمالها خارج الهند، التعرّف إلى الحلول الاستراتيجية المعروضة، بما في ذلك منصات التوصيل والتشغيل، وحلول سلسلة التوريد المتكاملة، وخدمات القيمة المضافة ومنصة الاستثمار.

وبلغت التجارة الثنائية بين الهند والإمارات نحو 60 مليار دولار في عام 2018، في ظل توقعات مستقبلية بمزيد من النمو. وتعتبر الهند ثاني أكبر شريك تجاري للإمارات، بعد الصين. ودعماً لهذا النشاط، يوفر كل من ميناء جبل علي وجافزا مركزاً متعدد الوسائط للتجارة واللوجستيات والصناعة، والذي من شأنه أن يلعب دوره باعتباره بوابة الهند إلى العالم من خلال تسهيل صادرات الأغذية والمشروبات وفتح أسواق جديدة للتجار الهنديين.

ويمثل جبل علي البوابة التجارية المفضلة لأسواق 3.5 مليار مستهلك. وتدعم إمكانات الوصول إلى الأسواق العالمية مكانة دبي باعتبارها أكبر مركز لإعادة تصدير المنتجات الغذائية، حيث تلبي احتياجات منطقة واسعة تعتمد على الاستيراد وتشمل دول مجلس التعاون الخليجي ومنطقة الشرق الأوسط وشمال وشرق أفريقيا، وصولاً إلى شبه القارة الهندية.

وتتكامل مع الميناء مرافق الأغذية والمشروبات المتخصصة في جافزا، والتي تبلغ مساحتها أكثر من 1.2 مليون متر مربع، وتستقطب 467 شركة من 66 دولة، ويعمل بها أكثر من 5880 شخصاً.