أرجع المتحدث الرسمي لنادي خورفكان مبارك الحمادي الخسارة الأولى لفريقه في عالم الاحتراف، أمس الأول الخميس أمام الجزيرة (‏1 ـ 3) ضمن الجولة الأولى من كأس الخليج العربي، إلى انخفاض معدل اللياقة البدنية بسبب الجهد العالي الذي بذله لاعبوه في الشوط الأول.

وأوضح أن هذا الجهد استنزف طاقتهم البدنية، على عكس الجزيرة الذي سلك طريقة اللعب القصير واستفاد من انخفاض معدل لياقة لاعبينا في الشوط الثاني وأصبحت المساحات متوافرة لهم ودخلت أهدافهم بعد الدقيقة الـ 80 ونجحوا في صنع الفارق.

وأكد الحمادي أن لاعبيه إذا استمروا بالمجهود ذاته الذي قدموه في بداية المباراة لاختلفت النتيجة، مبيناً أنهم صنعوا أربع فرص في الشوط الأول ووصلوا إلى مرمى الخصم، إلا أن الثنائي فهد حديد والبرازيلي بيدرو لم يوفقا لتخليصها.

ويرى أن فريقه بحاجة إلى تنظيم اللعب الجماعي في المنطقة الخلفية، مشدداً على أهمية تصحيح الأخطاء في الشق الدفاعي وتلافيها أمام النصر في الجولة الثانية من كأس الخليج العربي 31 أغسطس الجاري، «هذه مهمة الجهاز الفني بقيادة البرازيلي باولو كاميلي والتي سيركز عليها خلال تدريبات الأسبوع الجاري».

ووعد عضو مجلس إدارة شركة خورفكان لكرة القدم باستعداد أفضل لمواجهة النصر المقبلة على ملعبهم بالتركيز على الجوانب الفنية والبدنية التي تخدم الفريق، مطالباً لاعبيه بتطبيق التوجيه الفني من المدرب على أكمل وجه وبشكل صحيح مع التركيز العالي للخروج بنتيجة إيجابية وتحقيق الفوز الأول لهم في الموسم.