أقيم في ألمانيا سباق تاريخي بين رعاة الغنم في بلدة ماركجرونينجن بولاية بادن فيرتمبيرج غربي البلاد.

ويتبع هذا السباق تقليداً شعبياً عمره مئات السنين، حيث قامت الراعيات والرعاة من الشبان، السبت، بالتسابق في الجري وهم حفاة الأقدام نحو 300 متر فوق حقل جزت عيدانه .

وقال متحدث باسم منظمي السباق إن الحدث الغريب لقي اليوم السبت جمهوراً كبيراً من المشاهدين.

وذكر المنظمون أن السباق يخص مهنة الراعي الذي يجب أن يكون في وضع يمكنه من إعادة نعجة شاردة.

يعتبر سباق الرعاة في ماركجرونينجن تراثاً عالمياً مسجلاً بقوائم منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة، وهو مذكور وثائقياً لأول مرة عام .1445

وفاز كل من الثنائي صوفيا هاجنلوخر (15 عاماً) ودومينيك فروشله (22 عاماً) وكانا هما الفائزين أيضاً العام الماضي.

وكوفئ الاثنان بالحصول على شاة ولقب ملك الرعاة وملكة الرعاة.