أنجزت مراكز آمر مليوناً وسبعة آلاف و406 معاملات خلال النصف الأول من العام الجاري عبر 69 مركزاً نموذجياً منتشراً في إمارة دبي وبعض مراكز تسهيل التي تقدم خدمات آمر، مقارنة بإنجاز 847 ألفاً و476 معاملة في الفترة نفسها من عام 2018.

ومن جهة أخرى نظمت الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي متمثلة بإدارة آمر لسعادة المتعاملين «الملتقى الثالث لملّاك مراكز آمر»، بمقرها الرئيس في الجافلية - دبي، وذلك في «إطار تعزيز التواصل وبهدف الوقوف مباشرة على ملاحظاتهم وتلبية احتياجاتهم فيما يخص الإجراءات والخدمات التي تخص الأنظمة المعمول بها في مراكز آمر، نظراً لدورهم في تعزيز سمعة إقامة دبي لكونهم الواجهة الأساسية لها، بحضور مُلّاك ومديري مراكز آمر وعدد من الضباط وموظفي الإدارة.

وأكد مدير عام الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي اللواء محمد أحمد المري أن تنظيم مثل هذه الملتقيات يأتي حرصاً من إقامة دبي على استمرارية تفعيل قنوات التواصل مع شركائها للوصول إلى أقصى درجات رضا وسعادة المتعاملين في ظل التوجهات الحكومية التي تستهدف تحقيق السعادة للمواطن والمقيم على أرض الإمارات، مؤكداً على أن مراكز آمر تعد نموذجاً معتمداً لمراكز الخدمة في دبي تستهدف تبسيط المعاملات وزيادة كفاءتها، وفقاً لمعايير التميز المتوافقة مع نظام النجوم العالمي لتصنيف الخدمات.

وتناول الملتقى الذي أداره مدير إدارة آمر لسعادة المتعاملين في الإدارة الرائد سالم بن علي عدداً من الموضوعات التي تركز على تعزيز مبدأ الشفافية بين إقامة دبي وملاك المراكز بما يسهم في تعزيز تقديم خدمات ذات جودة وكفاءة عالية ترتقي لمستوى الخدمات التي توجه بها القيادة الرشيدة في دولة الإمارات العربية المتحدة بشكل عام وإمارة دبي بشكل خاص.