انتهز عامل نظافة آسيوي (31 عاماً) وجود طفل يبلغ من العمر سبع سنوات داخل معرض أقيم بأحد المساجد واستدرجه لمصلى النساء مستغلاً صغر سنه وقلة حيلته وقام بهتك عرضه.

وتدور أحداث القضية بحسب شهادة والدة الطفل بأنها وأثناء وجودها بمعرض للملابس النسائية بأحد المساجد بمنطقة الرفاعة بدبي حضر إليها ابنها وهو يركض وكان بحالة خوف ويرجف وحرارة جسمه مرتفعة فسألته عما به فأخبرها بأن المتهم أخذه إلى مصلى النساء وقام بإطفاء الأنوار وتحرش به.

وأفادت بأن طفلها أخبرها بأن المتهم طلب منه عدم إخبار والديه وأنه سوف يحضر له الكثير من الألعاب والحلويات وأثناء ما كانت جالسة مع ابنها حضر المتهم وكان يحمل الألعاب والحلويات وجلس بالقرب من ابنها وحاول منعه من الكلام وقامت بالصراخ عليه وطلبت منه المغادرة عندها أيقن المتهم بأنه أخبرها بما حصل وأخذ يتوسل إليها بألا تخبر زوجها بما حصل وقامت بإبلاغ الشرطة

واعترف المتهم في تحقيقات الشرطة بأنه وبينما كان موجوداً بحمامات مصلى النساء شاهد الطفل يشرب الماء فقام بالتحرش به.