أحرز سيرجيو أغويرو هدفين ليقود مانشستر سيتي إلى المركز الثاني في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم متأخراً بنقطتين عن ليفربول المتصدر بانتصاره 3-1 على مستضيفه بورنموث اليوم الأحد.

ومنح أغويرو، الذي هز الشباك في جميع المباريات الثلاث في الدوري حتى الآن هذا الموسم، التقدم للسيتي في الدقيقة 15 بعد تمريرة أولكسندر زينتشنكو العرضية المنخفضة التي أخطأها كيفن دي بروين لتتهيأ الكرة أمام المهاجم الأرجنتيني.

وأهدر آدم سميث فرصة إدراك التعادل لصاحب الأرض بعدما أطاح بالكرة فوق العارضة من مدى قريب بعد خطأ المدافع نيكولاس أوتاميندي.

وبعد ذلك بلحظات ضاعف رحيم سترلينغ الفارق بلمسة واثقة بعدما أنهى ديفيد سيلفا هجمة سلسة بتمريرة متقنة إلى مهاجم إنجلترا.

لكن بورنموث عاد للمباراة بشكل رائع قبل نهاية الشوط الأول بفضل تسديدة مذهلة من ركلة حرة من البديل هاري ويلسون المعار من ليفربول.

وكاد ويلسون يدرك التعادل بعد استئناف اللعب لكن الحارس إيدرسون أبعد الخطر ثم ضمن سيتي الفوز عندما هز أغويرو الشباك من مدى قريب في الدقيقة 63 بعد انطلاقة من ديفيد سيلفا داخل منطقة الجزاء.