طالب رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون اليوم الأحد بأن تكون جميع المطارات الرئيسة في البلاد مزودة بأجهزة جديدة لإجراء تفتيش ثلاثي الأبعاد للأمتعة.

وقالت الحكومة إن التكنولوجيا الجديدة ستعزز إجراءات الأمن وتسرع عمليات التفتيش وقد تؤدي إلى رفع القيود على دخول السوائل وأجهزة الكمبيوتر المحمول إلى مقصورات الطائرات.

وفي يونيو أعلن مطار هيثرو أنه استثمر أكثر من 50 مليون جنيه إسترليني أي ما يعادل 61.5 مليون دولار في هذه التكنولوجيا وسيكون أول المطارات البريطانية التي تطبق نظام التفتيش الجديد وفقاً لما ذكره وزير النقل غرانت شابس.

وقال: «يتصدر مطار هيثرو الجهود وهو يقدم ما لديه من معلومات وبيانات للمطارات الأخرى ويساعدها في الاستثمار في هذه الأجهزة. أجهزة الأشعة المقطعية ليست رخيصة الثمن لكن الأمن وأمن الطيران لا يقدران بثمن ولهذا لا بد من تطبيق هذا النظام».

وعند الانتهاء من تطبيق النظام بالكامل بحلول عام 2022 سيتمكن المسافرون من الاحتفاظ بالسوائل وأجهزة الكمبيوتر المحمول في حقائب داخل مقصورات الطائرات عقب تفتيشها.