حطم أتلتيكو مدريد عقدة ملعب مضيفه ليغانيس في بطولة الدوري الإسباني لكرة القدم، بعدما تغلب عليه 1 ـ صفر اليوم الأحد في المرحلة الثانية للمسابقة.

وأسفرت بقية مباريات المرحلة التي جرت اليوم عن فوز ريال سوسييداد 1 ـ صفر على مضيفه ريال مايوركا، فيما تعادل إسبانيول مع مضيفه ديبورتيفو ألافيس بدون أهداف.

وارتفع رصيد أتلتيكو مدريد إلى ست نقاط، محققاً العلامة الكاملة حتى الآن، بعدما تغلب بالنتيجة ذاتها على ضيفه خيتافي في مستهل لقاءاته بالمسابقة، فيما ظل رصيد ليغانيس خالياً من النقاط، بعدما تلقى هزيمته الثانية على التوالي في البطولة هذا الموسم، حيث خسر صفر ـ 1 أمام ضيفه أوساسونا في المرحلة الأولى.

ويدين أتلتيكو بالفضل في تحقيق هذا الفوز إلى لاعبه (البديل) فيكتور فيتولو، الذي أحرز هدف اللقاء الوحيد في الدقيقة 71، ليقود فريق العاصمة الإسبانية لتحقيق انتصاره الأول على الملعب البلدي دي بوتاركي (معقل ليغانيس) للمرة الأولى في المسابقة.

واستعصى ملعب ليغانيس على أتلتيكو مدريد، الذي تعادل في جميع مبارياته الثلاث التي خاضها على هذا الملعب في بطولة الدوري.

من ناحية أخرى، حقق ريال سوسييداد انتصاره الأول في البطولة هذا الموسم، بعدما اقتنص فوزا ثميناً 1 ـ صفر من مضيفه ريال مايوركا في وقت سابق اليوم.

وارتفع رصيد سوسييداد إلى أربع نقاط، عقب تعادله 1 ـ 1 مع مضيفه بلنسيه في المرحلة الماضية، فيما تجمد رصيد مايوركا، الذي تلقى خسارته الأولى في المسابقة هذا الموسم، عند ثلاث نقاط.

وتقمص النرويجي مارتن أوديجارد دور البطولة في المباراة، بعدما أحرز هدف الفريق الباسكي الوحيد في الدقيقة 83.

وفرض التعادل السلبي نفسه على لقاء إسبانيول ومضيفه ديبورتيفو ألافيس، ليرتفع رصيد ألافيس إلى أربع نقاط، فيما حصل إسبانيول على أول نقطة له في المسابقة خلال الموسم الجاري.