لطالما أحببت إطلالة المرأة وهي ترتدي بدلة توكسيدو، بداية من أول مجموعة نسائية لي حتى وقتنا هذا. تأتي مجموعتي النسائية لموسم خريف 2019 احتفاء بالأناقة الخالدة، بقوة أكبر من ذي قبل، للمرأة العصرية التي تجمع بين الاستقلالية والجاذبية"، هكذا عبر رالف لورين عن مجموعته الأخيرة التي استوحى جزءاً كبيراً منها من البدلات الرجالية، لكن مع لمسة أنثوية ناعمة برزت من خلال قصات السراويل الواسعة ذات الخصر العالي، والقمصان البيضاء بأكمام الشيفون.

اختار رالف نادي "رالف لورين" الذي يقع في حي مانهاتن العريق في نيويورك، حيث كان يحتفي السكان بارتداء أفخر الملابس في حقبة العشرينات والثلاثينات من القرن الماضي، بينما طغت تصاميم "ألأرت ديكو" مع أنغام الموسيقى الحية خلال العرض.



مزيج راقٍ من الأبيض والأسود



لطالما تميزت دار رالف لورين باللونين الأبيض والأسود، فمن ربطة العنق السوداء التي جاءت تعبيراً عن الأنوثة الطاغية، إلى الفساتين بالقصات الكلاسيكية التي تذكرنا بحقبة الثمانينات، إلى القمصان البيضاء، لتمتزج جميعها مشكلة مجموعة كلاسيكية مفعمة بالأناقة واللمسات العصرية.

ومن بين الأقمشة التي تم استخدامها في هذه المجموعة، الساتان والمخمل والأقمشة اللامعة والكشمير المزين بالترتر، إضافة إلى الفراء الصناعي، بينما جاءت الألوان حيادية معبرة عن هوية الدار وهي الأبيض والسود والأحمر والأزرق، إضافة إلى اللون الأصفر.

ستطرح رالف لورين على الفور قطعاً من المجموعة على الموقع الإلكتروني Ralphlauren.com، وفي المتاجر العالمية الكبرى ومن خلال الشركاء الاستراتيجيين في قطاع التجزئة.