الاثنين - 21 أكتوبر 2019
الاثنين - 21 أكتوبر 2019

هندسة العلاقات

كلنا يتوق لأن يبني مع الآخرين علاقات ناجحة، وهي العلاقة التي تأتي بأفضل النتائج على كل الصُّعُد، سواء أكانت علاقة عمل، أو عاطفة، أو قربى أو جيرة، أو ما شابه، ولهذه النوعية من العلاقات شروط سهلة غير معقدة، ورغم ذلك فإن كثيرين يبحثون عنها، ومن له القدرة على بناء علاقات طيبة ومثمرة مع الآخرين، يملك كنزاً يغبطه عليه الناس.

لهذا السبب فإننا نجد كثيرأً من الكتب يعالج هذا الأمر، وعناوين عديدة تملأ أرفف المكتبات، تدور في مجملها حول مهارات كسب الناس وقوة التأثير عليهم، إلا أن أهم هذه الكتب، التي اجتمع ملايين البشر على الإعجاب به والحرص على اقتنائه، هو كتاب صدر عام 1937، للكاتب الأمريكي ديل كارنيجي، والكتاب بعنوان «كيف تكسب الأصدقاء وتؤثر على الآخرين»، الذي تُرجم لعشرات اللغات، وهو من أكثر الكتب مبيعاً وانتشاراً على مستوى العالم، وذلك منذ صدوره وحتى الآن، حتى أن كثيراً من الكتب تحمل أفكاره وتقتبس عنه.

وتتلخص نصائحه بأن نتجنب النقد الهجومي للآخر، لأنه بالضرورة يحفز الرد الهجومي بالمقابل، فالذات هي أغلى ما لدى المرء، لذلك يريحه بأن نُعزز أهميته، بأن نمدحه ونذكر إيجابياته دون نفاق، ومنها ننتقل لذكر ما لم نتوقعه من ذكيٍّ أو طموحٍ أو مجتهدٍ مثله، وهو يحب اسمه، فلا ننسى ذلك، وليتنا نتجنب «افعل ولا تفعل»، ونجعل أوامرنا اقتراحات.


لا نستطيع أن نضع للسمكة «تشيز كيك» طُعماً لنصطادها، علينا فهم الآخر واهتماماته كي نجذبه، هذه هي هندسة العلاقات.
#بلا_حدود