قال السيناتور لينزي غراهام إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عرض أمامه عدة أشخاص مرشحين لخلافة جون بولتون في منصب مستشار الأمن القومي.

وأضاف غراهام، وهو حليف لترامب، لشبكة «فوكس نيوز» أن ترامب عرض ترشيح كيث كيلوج، مستشار الأمن القومي لنائب الرئيس مايك بنس، وبرايان هوك، المستشار السياسي لوزير الخارجية مايك بومبيو، وريك واديل، مسؤول الأمن القومي السابق.

وأعلن ترامب الثلاثاء أنه طالب بولتون بالاستقالة، مشيراً إلى خلافات قوية معه، ونقلت وكالة بلومبرغ للأنباء عن ترامب القول إنه أقاله لأنه «اختلف بشدة» مع العديد من مواقفه.

وأضافت بلومبرغ أن الإقالة جاءت بسبب الخلاف حول التفاوض مع حركة طالبان.

وقال ترامب على موقع تويتر: «لقد أبلغت جون بولتون الليلة الماضية أن البيت الأبيض لم يعد بحاجة إلى خدماته. أختلف بشدة مع العديد من مقترحاته، وكذلك آخرون في الإدارة، ولذلك طلبت من جون تقديم استقالته وقد تقدم بها هذا الصباح. أشكره كثيراً على خدماته وسأقوم بتعيين مستشار جديد للأمن القومي الأسبوع المقبل».

ورد جون على ترامب على الفور على موقع تويتر، وقال: «لقد عرضت تقديم استقالتي الليلة الماضية» وقال الرئيس ترامب: «دعنا نتحدث بهذا الشأن غداً».

وجاءت هذه الخطوة بشكل مفاجئ، حيث أعلن البيت الأبيض قبل ساعة من إعلان ترامب أن بولتون سيشارك في إفادة صحافية مشتركة مع وزير الخارجية مايك بومبيو ووزير المالية ستيفن منوتشين، وكان ترامب قد أشار إلى وجود خلافات مع بولتون بشأن السياسة الخارجية.

وقال ترامب لشبكة «أن بي سي» في يونيو: «جون بولتون صقر بالتأكيد، إذا كان القرار يرجع إليه، لهاجم العالم كله في الوقت نفسه.. ولكن هذا لا يهم لأنني أريد الجانبين».