أصدر الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، الخميس، قراراً جمهورياً بتعيين المستشار حمادة الصاوي نائباً عاماً.

وجاء تعيين الصاوي خلفاً للمستشار نبيل صادق الذي تنتهي ولايته خلال أيام.

وينص القانون المصري على أن ولاية القاضي في منصب النائب العام، تكون لمدة أربع سنوات فقط غير قابلة للتجديد على أن يعرض مجلس القضاء الأعلى ثلاثة مرشحين ممن هم على درجة رئيس محكمة استئناف، أو نائباً لرئيس محكمة النقض، وعلى رئيس الجمهورية الاختيار من بينهم.

والصاوي كان قد انتدب سابقاً للعمل كمحامٍ عام أول لنيابة استئناف القاهرة، كما شغل أيضاً منصب عضو بالمكتب الفني لمحكمة استئناف القاهرة، وسبق أن انتدب للتحقيق في قضية «فساد مؤسسة الأهرام»، وفقاً لتقارير إعلامية مصرية.