اتفقت الممكلة العربية السعودية والعراق على فتح منفذ «جديدة عرعر» الحدودي للأغراض التجارية منتصف أكتوبر المقبل بشكل تجريبي.

وتفقد السفير السعودي لدى العراق عبدالعزيز الشمري وسفير العراق لدى المملكة الدكتور قحطان الجنابي، الخميس، منفذ جديدة عرعر الحدودي من الجانب السعودي والعراقي، يرافقهما نائب محافظ الجمارك السعودية لتيسير التجارة والعمليات ماجد المرزم، ورئيس هيئة المنافذ العراقية الدكتور كاظم العقابي.

وأكد الشمري اتفاق الجميع على بدء التشغيل التجاري التجريبي للمنفذ 15 أكتوبر المقبل، لافتاً إلى أن افتتاح المنفذ سيكون بمثابة نقلة نوعية في تعزيز العلاقات السعودية العراقية، ورفع مستوى التبادل التجاري بين البلدين، وسيتم من خلاله نقل الحجاج والمعتمرين على مدار العام.

من جانبه، قال رئيس هيئة المنافذ الحدودية، العراقي كاظم العقابي، إن فتح المنفذ خطوة إيجابية من أجل «فتح جميع المنافذ مع المملكة»، بهدف زيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين.

تجدر الإشارة إلى أن المنفذ مغلق منذ حرب الخليج عام 1991، ويتم فتحه سنوياً لفترة قصيرة أمام الحجاج العراقيين.