الاثنين - 18 نوفمبر 2019
الاثنين - 18 نوفمبر 2019
No Image

نيمار يقابل بصافرات الاستهجان مع عودته إلى سان جيرمان

لقي النجم البرازيلي نيمار العائد إلى صفوف فريقه باريس سان جيرمان للمرة الأولى بعد غياب لنحو أربعة أشهر، استقبالاً بصافرات الاستهجان والإهانات من مشجعي الفريق في المباراة ضد ستراسبورغ اليوم السبت على ملعب بارك دي برانس في المرحلة الخامسة من الدوري الفرنسي لكرة القدم.

وغاب نيمار (27 عاماً) عن تشكيلة فريقه (الأساسية والاحتياطية) منذ مطلع الموسم الجاري، في ظل الحديث عن رغبته في العودة إلى برشلونة الذي انتقل منه إلى سان جيرمان في صيف عام 2017، في صفقة بلغت قيمتها 222 مليون يورو، وجعلت منه أغلى لاعب في العالم.

لكن في مباراته الأولى بعدما غياب أيضاً في أواخر الموسم الماضي (بسبب الإصابة)، أطلق مشجعو النادي العنان لصافراتهم لدى سماعهم اسم نيمار خلال تقديم الفريقين، وأيضاً لدى لمسه الكرة للمرة الأولى.


كما وجه المشجعون أهازيج باللغة الإسبانية ضد والدة نيمار، في حين رفع آخرون لافتة بالبرتغالية توجهوا فيها إلى والد نيمار ووكيل أعماله، داعين فيها إلى «بيعه» في فيلا ميموزا، وهي إحدى ضواحي مدينة ريو دي جانيرو البرازيلية.

وكانت الأنظار مسلطة على المدرجات لمعرفة رد فعل أنصار الفريق الذين أعربوا في مراحل سابقة عن استيائهم من رغبة البرازيلي في العودة إلى صفوف برشلونة، ورفعوا شعارات مناهضة له تدعوه إلى الرحيل.

وأدرج المدرب الألماني توماس توخل اسم المهاجم البرازيلي ضمن لائحة اللاعبين الـ11 الأساسيين، في أول مباراة يخوضها مع الفريق هذا الموسم بعد غيابه في ظل مفاوضات لعودته إلى ناديه السابق برشلونة الإسباني، لم تكلل بالنجاح قبل إقفال باب الانتقالات الصيفية مطلع الشهر الجاري.
#بلا_حدود