أعرب عدد من الكوادر الإدارية المتميزة من مراكز الخدمات الحكومية الخمسة التي أشاد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بكفاءتها، عن فخرهم بورود أسمائهم ضمن قائمة أفضل الموظفين المقيّمين على مستوى الدولة، مؤكدين أن إشادة سموه وسام على صدورهم مدى الحياة، وحافز قوي للالتزام بمواصلة العمل على ترجمة رؤية الحكومة القائمة على التميز والإنجاز بمستوى يليق بدولة الإمارات.

وقال مساعد أول محمد الظهوري موظف استقبال بمركز المرور والترخيص في عجمان التابع لوزارة الداخلية «حصولي على الموظف المتميز هو أجمل خبر تلقيته في حياتي، إذ منحني الحافز والحماس لأن استمر على نفس المستوى، بل وأسعى لأن أطور من مهاراتي في العمل والتعامل الأمثل مع كافة المراجعين والعملاء».

من جانبها، قالت مساعد أول فاطمة الدرمكي موظفة استقبال، بمركز شرطة واسط بالشارقة، الحاصلة على عدد 46 شهادة شكر من جهات داخلية وخارجية وفائزة بفئة الأم المثالية في جائزة وزير الداخلية للتميز - مرحلة القائد العام ـ الدورة الخامسة، إنها فخورة بورود اسمها ضمن قائمة أفضل الموظفين المقيّمين على مستوى الدولة، مؤكدة أن التفاؤل والابتسامة في بيئة العمل هما أهم عناصر النجاح وكسب ثقة وحب المراجعين.

بدورها، أوضحت رئيسة قسم السعادة في برنامج الشيخ زايد للإسكان ـ المنطقة الشمالية مريم الزعابي أن عملها في البرنامج منذ 11 عاماً، منها عامان رئيسة لقسم السعادة، منحها المعرفة في وضع برامج تشجيعية ومحفزة لتطوير الخدمات بهدف إسعاد المتعاملين.

كما عبرت سارة الجسمي مديرة مركز سعادة المتعاملين التابع لوزارة التربية والتعليم بعجمان عن سعادتها البالغة بفوز المركز ضمن أفضل خمسة مراكز خدمة لسعادة المتعاملين على مستوى الدولة، مؤكدة أن ذلك الفوز جاء نتيجة عمل جماعي وفريق مميز.

وتعتبر الجسمي مدربة معتمدة من مكتب رئاسة مجلس الوزراء في دورة السعادة والإيجابية، وحاصلة على شهادة دبلوم المتعاملين، وحققت العديد من الإنجازات منذ عام 2011 حتى الآن.