بعد إعلان شركة أبل الأمريكية عن أحدث هواتفها آيفون 11، ردت شركة سامسونغ الكورية الجنوبية عليها بإعلان تسخر فيه من آيفون خلال مقارنة مع هاتف غالاكسي نوت 10 بلس.

وتستعرض الشركة الكورية في الإعلان ميزة «التركيز داخل الفيديو»، وهي ميزة جديدة في نوت 10 بلس، حيث تمكن المستخدم من التركيز على جزء محدد من اللقطة المصورة ووضع باقي المشهد في الخلفية.

وفي الإعلان يقارن زوجان بين مقطع فيديو مصور لخطبتهما على شاشتي جواليهما نوت 10 بلس وآيفون 11، قبل أن يخفض الرجل هاتفه الآيفون ويشاهد الفيديو على شاشة هاتف خطيبته النوت 10 بلس.

ولم تستغرق سامسونغ وقتاً طويلاً قبل استهداف أحدث منتجات أبل، حيث تم إصدار الإعلان في الـ 13 من سبتمبر الجاري وبعد ثلاثة أيام فقط من مؤتمر الإعلان عن هواتف آيفون 11.

جدير بالذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي يتم استهداف أبل فيها من خلال الإعلانات التجارية للمنافسين، إذ سبق أن استهدفتها شركات وان بلس وهونور وهواوي الصينية، والآن يبدو أن سامسونغ انضمت إلى الركب.