أكد الكوستاريكي كيلور نافاس، حارس باريس سان جيرمان الذي يستضيف ريال مدريد الأربعاء في أولى جولات دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا، أنه لا يحمل مشاعر انتقامية تجاه فريقه السابق الذي رحل عن صفوفه هذا الصيف للانتقال إلى نادي العاصمة الفرنسية.

وعقب أول مباراة خاضها أساسياً بقميص بي أس جي، في لقاء انتهى بفوز الفريق الباريسي على ستراسبورغ بهدف دون رد في الدوري الفرنسي، أكد حارس الريال السابق أنه مطمئن ولا يشعر بالقلق، وذلك رداً على سؤاله حول ما إذا كان لديه رغبة في الثأر من النادي الملكي حين يحل ضيفاً على ملعب حديقة الأمراء الأربعاء المقبل.

وقال نافاس الذي تألق في مباراة الليغ1 السبت «عشت لحظات رائعة مع الريال تشكل جزءاً من مسيرتي، ولكنني الآن في باريس وأريد أن أقدم هنا أفضل ما عندي لمشجعين استقبلوني بحب كبير».

ودافع نافاس عن عرين الميرينغي على مدار خمسة أعوام دخل خلالها التاريخ لأنه كان الحارس الأساسي وصاحب فضل كبير في حصد لقب دوري الأبطال ثلاث مرات متتالية.

ومنذ انضمامه من صفوف ليفانتي في 2014، شارك نافاس مع الريال في 162 مباراة في جميع البطولات.