عاد قائد ريال مدريد الإسباني سرخيو راموس إلى مران الفريق ليثبت تخطيه للآلام التي ألمت به عقب مواجهة ليفانتي في الليغا، وذلك في ظل استعداد الفريق لمواجهة باريس سان جيرمان الأربعاء في مستهل مشوار الفريقين في دوري الأبطال.

وعاد راموس للمران الجماعي رغم أنه لن يشارك في المباراة بسبب عقوبة الإيقاف.

ولم يشارك اللاعب في مران الأحد تفادياً لأي مضاعفات لكنه تدرب اليوم بصورة طبيعية مع زملائه وظهر بشكل يوضح جاهزيته للمشاركة في مواجهة الأحد أمام إشبيلية.

ويغيب عن الريال في مواجهة باريس سان جيرمان كل من لوكا مودريتش وإيسكو ألاركون وفيدي فالفيردي وماركو أسينسيو للإصابة، وكل من راموس وناتشو فرناندز للإيقاف.

ويعد كل من إيسكو وفالفيردي أقرب اللاعبين للعودة للمران الجماعي إذ ينهيان المنعطف الأخير من برنامج التعافي.