يفتقد مانشستر سيتي بطل الدوري الإنجليزي لكرة القدم خدمات قلب دفاعه جون ستونز لأسابيع، وذلك بحسب ما أعلن الثلاثاء مدربه الإسباني جوسيب غوارديولا.

وأفاد غوارديولا في مؤتمر صحافي عشية بدء مشوار الفريق في مسابقة دوري أبطال أوروبا ضد مضيفه شاختار دانييتسك الأوكراني، أن ستونز أصيب هذا الصباح وسيغيب بين أربعة وستة أسابيع. بسبب مشكلة عضلية من دون أن يحدد مكان الإصابة.

وتشكل إصابة ستونز ضربة أخرى لبطل الدوري الممتاز الذي خسر هذا الصيف قائده البلجيكي فنسان كومباني المنتقل إلى أندرلخت، فيما لن يتمكن من الاعتماد على الفرنسي إيميريك لابورت حتى أوائل 2020 على أقل تقدير بسبب إصابة في ركبته اليمنى، ما يجعل الأرجنتيني نيكولاس أوتاميندي قلب الدفاع الحقيقي الوحيد الموجود في تصرف غوارديولا.

وأقر غوارديولا الذي مني فريقه السبت الماضي بهزيمته الأولى في الدوري الممتاز لهذا الموسم على يد نوريتش سيتي (2-3) في المرحلة الخامسة، "بالنسبة لي كمدرب هذا تحد هائل لن يكون هناك سوى قلب دفاع وحيد هو نيكو أوتاميندي، لكن هناك الروحية والالتزام".