وقع الفنان راشد الماجد عقد انضمامه إلى «روتانا للصوتيات والمرئيات»، بعدما ظل على مدار سنوات أحد أبرز الأسماء الفنية الرافضة للعقود الاحتكارية، وذلك خلال حفل استضافته مؤخراً العاصمة السعودية الرياض.

وقال الماجد: «الأمر ليس مجرد انضمام فنان إلى شركة إنتاج كبيرة كما هو متعارف عليه في العموم، بل أكبر وأعمق من ذلك، ليتناسب مع رؤية 2030 الحكيمة، وهذا أساس تعاقدي مع روتانا، وسنكشف ذلك للجميع عملياً وفعلياً في المرحلة المقبلة».

بدوره، كشف سالم الهندي الرئيس التنفيذي لـ «روتانا للصوتيات والمرئيات» عن تفاصيل وكواليس العقد، قائلاً: «تشمل اتفاقية العقد إنتاجنا ثلاثة ألبومات جديدة لراشد، كما تشمل تولي إدارة أعماله كاملة على صعيد الحفلات العامة والخاصة والمهرجانات، كما سنكون معنيين بكتالوغات جميع أغاني ألبومات راشد القديمة»، مشيراً إلى أن أولى أسطوانات راشد الماجد الجديدة مع «روتانا» ستكون مطلع 2020.