يصدر الخريف المقبل ألبوم للمغني الكندي الراحل ليونارد كوهين بعنوان «ثانكس فور ذي دانس» على ما أعلنت شركة سوني.

وللترويج لصدور الألبوم المقرر في 22 نوفمبر، طرحت «سوني» مقطعاً من أغنية تكاد تكون محكية تحمل عنوان قصيدة للفنان ذي غول.

ومن كلمات الأغنية بصوت كوهين الذي يرافقه البيانو والغيتار «لا أريد مغادرة منزلي أو الرد على الهاتف أنا أغرق مجدداً لكني لست وحيداً».

توفي ليونارد كوهين في 2106 عن 82 عاماً بعيد صدور ألبومه الـ 14 «يو وانت إت داركر» الذي كانت كلماته مطبوعة بالموت.

ويقف نجله آدم كوهين وراء صدور الألبوم الجديد الذي يتضمن مشاركات من الفنانين بيك وداميين رايس وفيست.

وقال نجله «ردة فعل الأشخاص الذين استمعوا إلى العمل هي أكثر ما أثر في على صعيد هذا الألبوم. فهم كانوا يقولون الواحد تلو الآخر ليونارد حي!».