انتقد لاعب النصر طارق أحمد تطبيق تقنية حكم الفيديو المساعد (الفار) في دوري الخليج العربي قائلاً، في الموسم الماضي لم نستفيد من التقنية نسبة إلى أن الحكام لم يجيدوا تطبيقها بالشكل الصحيح، وكانوا يرجعون إليها في عدد كبير من الحالات، ما أدى لحدوث الكثير من الأخطاء، داعياً إلى إلغائها في حال عدم تطبيقها بالشكل الصحيح دون التعلل بأنها مطبقة عالمياً.

وأضاف، «الهدف منها الفائدة العامة لكرة القدم وليس تطبيقها لأن الدوريات الأخرى طبقتها، ولا يجوز الرجوع إليها في أي شيء، وأنا سألت حكم مباراة الديربي محمد عبدالله حسن لماذا منحتني إنذاراً؟ فردّ علي قائلاً الفار أمرني بذلك، ويجب أن يتم الرجوع لها في الحالات الحساسة وليس أي حالة، والحكام يحتاجون للتدرب أكثر عليها».

وفيما يتعلق بأدائهم في أولى مبارياتهم بدوري الخليج العربي أمام غريمهم التقليدي الوصل أمس الأول، والتي انتهت بالتعادل السلبي، ذكر «لم نكن جيدين وبالتالي لم نستطيع الفوز ولكن الشيء المهم هو أننا لم نخسر، ونحن لم نلعب من أجل التعادل وإنما هدفنا كان الفوز ووضع أول ثلاث نقاط في رصيدنا».

وأردف، «علينا العمل من أجل تطوير قدراتنا ومستوانا نحو الأفضل حتى نتمكن من تحقيق أهدافنا في الموسم الجديد، وهذا يتطلب عملاً جيداً داخل أرضية الملعب، والمستوى الذي ظهرنا به في مباراة الديربي ليس هو مستوانا ولا طموحنا».

وبدوره، امتدح لاعب النصر حبيب الفردان أجواء ديربي بر دبي الذي يجمع قطبي كرة القدم في دبي (النصر والوصل) موضحاً «دائماً ما تجد مباريات الديربي الإثارة والحماس بين اللاعبين في أرضية الملعب وهم يرون الجماهير في المدرجات تبث فيهم الحماس لتفجير طاقاتهم، ما يجعل كل لاعب يبذل أقصى ما لديه من جهد لخروج فريقه فائزاً وهو ما كنا نتطلع إليه».

وأشار الفردان إلى أن هدف لاعبي العميد في الموسم الحالي هو المنافسة على لقب الدوري، وأنهم سيتعاملون مع المسابقة خطوة بخطوة ريثما ينجحون في تحقيق هدفهم عند نهاية الموسم وإنهاء القطيعة بينهم والدوري التي استمرت لمدة 33 عاماً لم يتذوق فيها لاعبو النصر فرح الفوز بدوري الخليج العربي.