توج الروسي دانييل مدفيديف، المصنف الـ4 عالمياً، الأحد على أرضه وأمام جماهيره بطلاً لدورة سان بطرسبورغ بفوزه في المباراة النهائية بسهولة على الكرواتي بورنا تشوريتش 6-3 و6-2.

وهو الفوز الـ6 لمدفيديف، وصيف النسخة الأخيرة من بطولة فلاشينغ ميدوز الأمريكية، رابع البطولات الـ4 الكبرى، في مسيرته والـ3 له هذا العام.

ولم يواجه الروسي (23 عاماً) أي منافسة تذكر من نظيره الكرواتي الذي غلبه التعب بعد أسبوع اضطر خلاله لحسم 3 من مبارياته في مجموعة ثالثة حاسمة.

وهو الفوز الأول لمدفيديف على تشوريتش في 3 مواجهات بينهما، علماً بأنه لم ينجح قبل نهائي سان بطرسبورغ في انتزاع أي مجموعة منه.

وانتظر الروسي ربع ساعة على بداية المباراة لكسر إرسال منافسه ليتقدم 3-2 في طريقه لإنهاء المجموعة الأولى في 40 دقيقة، قبل أن يحسم المجموعة الثانية بسهولة 6-2 بدون أي مقاومة تذكر من تشوريتش.

وعبر مدفيديف عن فرحته بالفوز أمام جماهيره قائلاً "أميل إلى إخفاء مشاعري، ولكني واجهت صعوبة في عدم التعبير عن فرحتي".

وكان تشوريتش (22 عاماً) يخوض نهائي إحدى دورات المحترفين للمرة الأولى منذ دورة شانغهاي الصينية للماسترز ألف نقطة عام 2018.