السبت - 07 ديسمبر 2019
السبت - 07 ديسمبر 2019

نيكاراغوا تسير على خطى كولومبيا والبرازيل في زراعة القهوة

تحجز نيكاراغوا موقعاً لها في سوق القهوة العالمية، بفضل جيل جديد من مزارعي البن، يفيدون خصوصاً من تنوع الأراضي الزراعية والعوامل المناخية المساعدة لإنتاج أنواع أفضل من هذه المنتجات.

ويقول ساولو زيليدون (37 عاماً): «لقد بدأت من نقطة الصفر مع شقيقي في إنتاج القهوة، كنا نبيع حبات البن بسعر يراوح بين 70 دولاراً و120 للكيس (بزنة 46 كيلوغراماً)، بعدها أدركت أن أرضنا مثالية لإنتاج أنواع مميزة من البن، وقد خضنا هذا المعترك».

ويشير المزارع إلى أن هذا التوجه نحو الإنتاج العالي الجودة أنجز في أقل من 5 سنوات مع اتخاذ قرارات سريعة بالاستناد إلى البيانات المتوافرة بشأن هذا النشاط.


ويستلهم ساولو زيليدون من تجربة كولومبيا والبرازيل والإكوادور، وهي بلدان ذاع صيتها في مجال زراعة البن، سواء على صعيد التقنيات الزراعية أو أساليب التسويق.

ويبدو أن هذه الخطة تؤتي بثمارها، إذ إن البن الذي ينتجه ساولو زيليدون في مزرعته الواقعة في شمال نيكاراغوا على علو ألف متر في أراضٍ ملائمة لناحية الرطوبة ودرجة الظل، نال علامة ممتازة بمقدار 88 على 100 على تصنيف «تازا دي إكسيلينثيا» في نيكاراغوا عامي 2017 و2018.
#بلا_حدود