الاحد - 08 ديسمبر 2019
الاحد - 08 ديسمبر 2019

ألقاب الفنانين .. بين جمهور يمنحها ونجوم تفرضها

بين الفنانين الذين لقبهم الجمهور بأسماء تليق بمكانتهم وحرفيتهم وشهرتهم الفنية، وآخرين زهدوا في الألقاب المجانية واكتفوا بأسمائهم الدرامية، ظهرت في الآونة الأخيرة فئة من الفنانين يروجون لأنفسهم ألقاباً يفرضونها على الجمهور، بحثاً بها عن الشهرة والنجومية.

رقم واحد

وأثار الفنان المصري محمد رمضان جدلاً واسعاً بلقبه الذي أطلقه على نفسه «نمبر وان» أي رقم واحد، ما عرضه لهجوم وانتقاد شديد من الجمهور والوسط الفني في الوقت نفسه، مستنكرين إطلاق الفنان اللقب على نفسه، ومعتبرين هذا الحق ملكاً للجمهور فقط، فهو صاحب الحق في تقييم مسيرة الفنان وجودة وحرفية أعماله ومن ثم يلقبه بما شاء.


ولم يقتصر الأمر على محمد رمضان، بل سبقته الفنانة الإماراتية أحلام بتقليب نفسها بـ «الملكة»، كما أطلق الفنان هاني شاكر لقب «أمير الغناء العربي» على نفسه، رداً على لقب «سلطان الطرب» الخاص بالفنان جورج وسوف.

نجمة الجماهير

الظاهرة ليست جديدة، فقبل ذلك بعقود أصرت الفنانة نادية الجندي على وضع لقبها «نجمة الجماهير» على أفيشات وتتر الأفلام والأعمال الدرامية التي كانت تشارك فيها أو تجسد فيها أدوار البطولة، فما كان من الفنانة نبيلة عبيد إلا أن أطلقت على نفسها هي الأخرى لقب «نجمة مصر الأولى».

فتى الشاشة

وآمن الفنان الراحل أنور وجدي بقوة الألقاب وتأثيرها في إحساس الفنان بنجوميته وشهرته وقربه من الجمهور، ما دفعه إلى تلقيب نفسه بـ«فتى الشاشة الأول».

ألقاب مرفوضة

وفي الوقت الذي سعى بعض النجوم وراء الألقاب وأطلقوها على أنفسهم، هناك آخرون رفضوها وفضلوا أسماءهم الحقيقية عليها، إذ رفض الفنان الراحل محمود عبدالعزيز أن يسبق لقب «الساحر» اسمه في تتر الأعمال الفنية التي جسد فيها أدوار البطولة، كما رفض الفنان فريد شوقي لقبي «وحش الشاشة، وملك الترسو»، مفضلاً لقب «فنان الشعب»، الذي سبقه إليه الفنان الراحل يوسف وهبي.

ورفض الفنان أحمد السقا لقب «فارس السينما العربية» مشيراً إلى أن هذا اللقب خاص بالفنان الراحل أحمد مظهر، مفضلاً أن يذكر اسمه بلا ألقاب، فيما أوضحت الفنانة يارا أنها لا تسعى وراء الألقاب، فالمهم بالنسبة لها هو حب الجمهور، مؤكدة أن لقب «الفنانة المحتشمة» يمنحها السعادة والراحة.
#بلا_حدود