الاثنين - 21 أكتوبر 2019
الاثنين - 21 أكتوبر 2019
No Image

10 جلسات لابتكار الحلول والتقنية في المؤتمر الدولي للطرق

قدم المؤتمر الدولي للطرق في يومه الرابع الذي تستضيفه أبوظبي مجموعة من الإجراءات للتكيف والحد من آثار التغير المناخي في قطاع النقل البري إلى جانب طرح أداة نمذجة معلومات البناء للطرق السريعة وسياسات وبرامج سلامة الطرق، عبر 10 جلسات لابتكار الحلول والتقنية و4 ورش عمل تفاعلية.

وناقشت الجمعية العالمية للطرق في جناحها على هامش المؤتمر قاموس الطرق الإلكتروني متعدد اللغات كمنتج رئيس لها، كما بحث المشاركون الإمكانات التي يكتنزها قاموس الطرق.

وصرحت شركة دوش الألمانية للاستشارات الهندسية المسؤولة عن مشروع طريق المفرق ـ الغويفات، بالشراكة مع القطاع الحكومي، أن المشروع سينتهي نوفمبر المقبل من العام الجاري بعد تشييد 3 جسور وتأهيل شبكة تصريف مياه الأمطار إلى جانب تزويده بخدمات عدة.


وصرح مدير التسويق في الشركة جهاد صادق أن الطريق يمتد على طول 50 كيلومتراً من منطقة المرفأ إلى أبو الأبيض، وتقدر التكلفة الإجمالية لإعادة تأهيله بنحو مليار درهم، لافتاً إلى أن الشركة ستنهي الشهر المقبل كذلك تنفيذ مشروع إنشاء طريق المفرق ـ الغويفات من المفرق إلى حميم بطول 27 كيلومتراً، إلى جانب تأهيل وإنشاء 3 جسور بتكلفة مليار و122 مليون درهم.

وتعمل شركة دوش الألمانية على تقييم الجسور والأنفاق في إمارة أبوظبي، والتفتيش على 268 جسراً و176 عبارة و56 نفقاً بشكل دوري، إلى جانب مشاركتها في التصميم والإشراف على أكثر من 50% من مشاريع البنية التحتية لمدينة أبوظبي.

وتعتزم شركة دوش الانتهاء من مشروع ربط مستشفى الشيخ خليفة التخصصي بمنظومة الطرق الاتحادية بالشراكة مع القطاع الحكومي ديسمبر المقبل.

من جهة أخرى، بلغت نسبة رضا سكان مدينة أبوظبي عن جودة شبكات الطرق والبنية التحتية في المدينة نحو 95%، بحسب دراسة استقصائية أجرتها دائرة النقل في أبوظبي بالتعاون مع شركة «يوغوف» العالمية.

وخلصت الدراسة إلى أن 97% من السكان وصفوا طرق أبوظبي بالجيدة والممتازة و95% فضلوا الطرق في الإمارة على البلدان الأخرى.
#بلا_حدود