الثلاثاء - 19 نوفمبر 2019
الثلاثاء - 19 نوفمبر 2019
شرطة دبي تنقل ضحيتي حادث مروري في صلالة وتتكفل بعلاجهما في مستشفى راشد
شرطة دبي تنقل ضحيتي حادث مروري في صلالة وتتكفل بعلاجهما في مستشفى راشد

شرطة دبي تنقل ضحيتي حادث مروري في صلالة وتتكفل بعلاجهما في مستشفى راشد

تواصل القيادة العامة لشرطة دبي جهودها الإنسانية تجاه المجتمع، لتتبنى اليوم حالتين إنسانيتين من أسرة واحدة، كانتا ضحية حادث مأساوي وقع في مدينة صلالة بسلطنة عُمان الشقيقة، أثناء قضائهما إجازة مع الأسرة، حيث تكفلت شرطة دبي بنقلهما جواً إلى مستشفى راشد في الدولة لاستكمال العلاج.

وتفصيلياً، قال المقدم الدكتور محمد حسن الجناحي، مدير إدارة خدمات السفر وشؤون العلاج في الإدارة العامة للشؤون الإدارية، إن عدداً من الأقارب من أسرة واحدة كانوا يستقلون سيارة أثناء قضائهم إجازة في صلالة، وفي طريق وعر، فقد السائق السيطرة على السيارة لتتدهور بهم وتودي بحياة 3 أشخاص، فيما تم نقل 3 فتيات إلى مستشفى السلطان قابوس في سلطنة عُمان.

وأوضح المقدم الجناحي أن اثنتين من الفتيات كانت حالتهما الصحية تسمح بنقلهما إلى مستشفى راشد لاستكمال العلاج، وهما طفلتان تبلغ إحداهما من العمر 9 أعوام ويعمل والدها في شرطة دبي، فيما الأخرى تبلغ من العمر 15 عاماً ويعمل والدها في شركة خاصة، لافتاً إلى أن شرطة دبي لا تدخر جهداً في تبني الكثير من الحالات الإنسانية دون الاكتراث إن كانت جزءاً من الكادر الوظيفي لها أم لا، إيماناً منها بمسؤوليتها الاجتماعية والإنسانية، واضعة «إسعاد المجتمع الداخلي والخارجي» ضمن توجهاتها الاستراتيجية الـ3.


وبيّن المقدم الجناحي أن الفتاة البالغة من العمر 9 أعوام تماثلت للشفاء وغادرت المستشفى، وما زالت ذات الـ15 عاماً تتلقى العلاج، مؤكداً أن شرطة دبي مستمرة في دعمها وتتابع الحالة عن كثب، موجهاً شكره إلى الإدارة العامة لأمن المطارات ومجلس السعادة والإيجابية، لحرصهم على تقديم المساعدة وزيارتهم الطفلتين في المستشفى بغرض إسعادهما ودعمهما في فترة العلاج.
#بلا_حدود