الخميس - 14 نوفمبر 2019
الخميس - 14 نوفمبر 2019

«الصحة»: تنوع الموردين وراء تباين أسعار لقاح الإنفلونزا



أعادت وزارة الصحة ووقاية المجتمع تباين أسعار لقاح الإنفلونزا الموسمية إلى تنوع الشركات الموردة.

وقالت الوزارة خلال مؤتمر صحافي في دبي أمس لإطلاق الحملة السنوية التوعوية بضرورة التطعيم ضد الإنفلونزا الموسمية، إن اللقاح متاح مجاناً في المراكز الحكومية للمواطنين وكذلك يمكن للطبيب أن يمنحها مجاناً لخمس فئات من المقيمين وهم: «كبار السن والأطفال دون سن الخامسة والمرضى الذين يعانون من أمراض مزمنة والنساء الحوامل والعاملين الصحيين»، وسيباع بسعر رمزي لبقية المقيمين في المراكز الصحية الحكومية على حد سواء، من أكتوبر الجاري حتى نهاية يناير المقبل.


وذكر وكيل الوزارة المساعد لقطاع المراكز والعيادات الصحية الدكتور حسين الرند، أن الإنفلونزا الموسمية تشكل تحدياً للأنظمة الصحية حول العالم، ما يشكل عبئاً صحياً واجتماعياً واقتصادياً، ويستدعي العمل على تعزيز الترصد الوبائي ومكافحة العدوى في جميع المنشآت الصحية، وتوفير الإجراءات الوقائية لرفع وعي أفراد المجتمع.

ووفقاً لمديرة إدارة الطب الوقائي في وزارة الصحة ووقاية المجتمع، الدكتورة ندى المرزوقي، فإن الحملة التوعوية للإنفلونزا الموسمية تركز على أهمية الوقاية بأخذ اللقاح ورفع مستوى التغطية بين العاملين الصحيين، وزيادة الوعي بينهم، إضافة إلى تقديم اللقاح للفئات الأكثر عرضة لمضاعفات الإصابة بالإنفلونزا.
#بلا_حدود