الجمعة - 15 نوفمبر 2019
الجمعة - 15 نوفمبر 2019
No Image

11 % نمو حركة الطيران الخاص في الدولة خلال 9 أشهر

أكد رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لاتحاد طيران رجال الأعمال والطيران الخاص في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، علي النقبي، أن القطاع يشهد حركة جيدة جداً خلال العام الجاري قياساً بالعام الماضي، حيث سجلنا نمواً نسبته 9% إقليمياً ونحو 11% في السوق الإماراتي خلال الأشهر الـ9 الأولى من العام الجاري، قياساً بالفترة ذاتها من العام الماضي.

جاء ذلك على هامش إبرام اتفاقية بين الاتحاد وتحالف شركات تأمين الشركة الوطنية للتأمينات العامة، والخاص بأعضاء الاتحاد المتواجدين في الدولة.

وأضاف النقبي أن الاتحاد يركز في الفترة الحالية على مشروع التأمين الخاص بالطيران الخاص، حيث يوفر برنامج تأمين طبي استثنائي خاص بأعضاء الاتحاد المتواجدين في الدولة من خلال شركة التأمينات العامة وبدعم من شركتي أليانز ونيكستكار.

وأوضح النقبي أن البرنامج سيعمل تحت علامة ميبا للتأمين التي تم إطلاقها قبل عامين، وسيتولى هذا البرنامج تقديم مجموعة كبيرة من خدمات التأمين ومنها تأمين أخطار الطيران، التأمين السبراني إضافة إلى التأمين الطبي.

ولفت إلى أن من التحديات التي واجهت قطاع التأمين في الطيران الخاص هو اختلاف سياسات الدول التأمينية، وضرورة أن يكون لكل دولة حلول تأمينية خاصة بها، لذلك يعمل الاتحاد على توفير منظومة تأمين خاصة بكل دولة من الدول التي يغطيها الاتحاد في المنطقة.

وأكد النقبي أن الاتحاد سيتوسع إلى الدول الأخرى في المنطقة بإبرام اتفاقيات تأمين مع شركات التأمين المحلية في الدول الأعضاء بهدف توفير خدمات التأمين للأعضاء وبأسعار تنافسية.

وأوضح الرئيس التنفيذي للشركة الوطنية للتأمينات العامة، الدكتور عبدالزهرة عبدالله علي، أن الشركة وضعت برامج صحية خاصة واستثنائية مع مجموعة شاملة من المزايا حصرياً لتلبية احتياجات أعضاء اتحاد الشرق الأوسط للطيران الخاص ورجال الأعمال.

وأشار إلى أن هذه المنتجات متوافقة مع هيئات الصحة بالإمارات، وهي مجهزة لتقديم أعلى مستويات الخدمة والرعاية للأعضاء المؤمن عليهم.

#بلا_حدود