الثلاثاء - 12 نوفمبر 2019
الثلاثاء - 12 نوفمبر 2019
أنطونيو غوتيريش (أرشيفية)
أنطونيو غوتيريش (أرشيفية)

الأمم المتحدة: نزوح 160 ألف شخص جراء الغزو التركي

تسبب الغزو التركي المتواصل على شمال شرق سوريا في نزوح 160 ألف شخص، وفقاً للأمم المتحدة التي دعت إلى "خفض فوري للتصعيد".

أعرب السكرتير العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش في بيان الاثنين 14 أكتوبر 2019 عن "قلقه البالغ" من تصاعد الوضع في شمال سوريا.

ودعا إلى "خفض فوري للتصعيد وحض كل الأطراف على حل خلافاتها بشكل سلمي"، مطالباً إياها كذلك بممارسة "أقصى درجات ضبط النفس" وتجنيب المدنيين تداعيات الأعمال القتالية.

وأشار السكرتير العام أيضاً إلى مخاوفه من احتمال فرار مقاتلين من تنظيم "داعش" الإرهابي.

وطالب كذلك بالسماح بوصول المساعدات الإنسانية دون أي عوائق.

واقتربت قوات الحكومة السورية الاثنين من الحدود مع تركيا، تطبيقاً لاتفاق أعلنت الإدارة الذاتية الكردية توصلها إليه مع دمشق، لصد هجوم واسع بدأته أنقرة وفصائل سورية موالية لها قبل نحو أسبوع ضد مناطق سيطرتها.

ويتواصل الاثنين الهجوم التركي على وحدات حماية الشعب الكردية التي تعتبرها أنقرة "إرهابية"، رغم أنها كانت حليفة للولايات المتحدة والقوى الغربية ضد داعش.

#بلا_حدود