الخميس - 14 نوفمبر 2019
الخميس - 14 نوفمبر 2019

للأم المسافرة.. نصائح ذهبية لرحلتك المقبلة

ترتبك العديد من الأمهات عندما يحين موعد السفر، ويعشن حالة من الضغط النفسي بسبب اصطحاب أطفالهن معهن، خصوصاً إن وجد طفل رضيع. إذا كنت تختبرين هذه التجربة للمرة الأولى في حياتك، فسنقدم لكِ اليوم بعض النصائح التي تساعدك في خوضها.



لا تصطحبي العديد من الأغراض

لا تصطحبي العديد من الأغراض



توفر معظم شركات الطيران اليوم أهم مستلزمات الطفل مثل البطانية، السرير، والألعاب، ويكفيك توضيب حقيبة صغيرة تحتوي على الحفاضات، حليب كافٍ لطفلك الرضيع، ملابس مناسبة، ولعبته المفضلة وبعض العقاقير التي قد تساعده على نوم هنيء.



استشيري الطبيب

استشيري الطبيب في حال مرض طفلك



إذا كنتِ مسافرة للمرة الأولى برفقة طفلك الرضيع فمن الأفضل استشارة طبيب الأطفال ليقدم إليكِ بعض النصائح في كيفية التعامل مع بكاء الطفل الذي يتعرض بدوره للضغط الشديد، الأمر الذي يربكه ويُدخله في نوبة بكاء قد تجهلين سببها، وسيقوم الطبيب بوصف بعض الأدوية التي تساعدك في التغلب على هذه المشكلة.



أطفال مشاكسون

استخدمي أسلوب الترغيب بدل الترهيب لأطفالك المشاكسين



بطبيعة الحال يوجد العديد من الأطفال المشاكسين أو الفضوليين الذين قد يتسببون بمواقف محرجة مع الركاب الآخرين، يمكنك التعامل مع أطفالك المشاكسين من خلال اتباع أسلوب الترغيب وليس الترهيب، على سبيل المثال يمكنك أن تشرحي لهم أنهم سيحصلون على الحلوى أو هدية يرغبون بها في حال أحسنوا التصرف داخل الطائرة، الأمر الذي سيحفزهم على التصرف بتهذيب، كما يمكنك إشغالهم بجهاز آيباد في حال سفرك على متن شركة طيران اقتصادية، أو مشاهدة أفلام الرسوم المتحركة في حال سفرك على متن شركات طيران توفر هذه الخاصية.



تجنبي السفر إذا كان طفلك مريضاً

No Image



لا ينصح العديد من الأطباء بسفر الأطفال الذين يعانون من التهاب الأذن الوسطى أو اللوزتين أو الزكام، لأن التعرض لضغط الطائرة سيفاقم مرضهم، وإذا كنتِ مضطرة للسفر فيجب عليكِ استشارة الطبيب، وإبلاغ طاقم الطائرة عند الصعود إليها.



اختاري التوقيت المناسب

No Image



تختار بعض الأمهات الرحلات النهارية ليكون الطفل قد حصل على قسط كاف من النوم، بينما تفضل أخريات الرحلات الليلية كي يغط طفلهن في نوم عميق طوال الرحلة، الأمر يعود إليكِ ولطبيعة طفلك وعاداته في النوم.

#بلا_حدود