يدور مسلسل الكبير قوي الذي يعود مرة أخرى إلى الشاشة الفضية في جزئه الرابع عبر قناة أبوظبي، حول حب السلطة التي فرقت بين الأشقاء الثلاثة بعد أن جمعتهم الأقدار وذلك في إطار كوميدي ساخر وجذاب.
ويتمحور المسلسل حول عمدة قرية «المزاريطة»، الذي اقترن بأمريكية أنجبت له توأماً من ثلاثة أولاد، تربى أحدهم، ويدعى «الكبير»، في الصعيد المصري، بينما شبَّ شقيقه «جوني» في أمريكا، وكبر شقيقهما الثالث «حزلقوم» في إحدى دول الخليج العربي، لكن تحصل بين الأخوة الثلاثة مواقف كوميدية ومفارقات كثيرة.
و«الكبير» هو مسلسل تلفزيوني مصري كوميدي يتقاسم بطولته أحمد مكي ودينا سمير غانم ويخرجه أحمد الجندي. وتمحورت الأجزاء الثلاثة السابقة من «الكبير» حول عودة «حزلقوم» من السفر وشرائه بيت العائلة، وتمكنه من اقتناء الأراضي والأملاك، ما أثار غيرة شقيقيه «الكبير» و«جوني» وضغينتهما.
نشب صراع بين الأشقاء الثلاثة رهانه أن يثبت كل منهم وجوده لدى سكان المزاريطة، وظلت فكرة التخلص من «حزلقوم» قائمة، لا سيما بعدما حظي بالنجاح والشعبية والسطوة في القرية، التي بات رجلها الأول.
أصاب الضيق «الكبير» لحد التفكير في الهجرة إلى أمريكا، ثم أوروبا، لكنه، في النهاية، تخلى عن المشروع، متمسكاً بالحياة في بلده وتحمل مساوئ الحياة فيه، لأنه ينتمي إليه. أما «جوني»، فدفعته من جانبه الغيرة من توأمه «حزلقوم» إلى البدء من الصفر وتحقيق ذاته وبلوغ نجاح مماثل.
وعدا عن أحمد مكي ودنيا سمير غانم، تشارك في تمثيل الجزء الرابع من «الكبير قوي» نخبة من الفنانين، من بينهم هشام إسماعيل ومحمد شاهين وسعيد طرابيك ومحمد سلام وياسر طوبجي وبيومي فؤاد.
وتعود فكرة المسلسل إلى الفنان أحمد مكي، وشارك في كتابة السيناريو والحوار كل من مصطفى صقر ومحمد عز الدين وتامر نادي ومصطفى حلمي.
ويحرص مكي على تقديم «الكبير قوي» بشكل سنوي لاعتقاده بأن فكرة المسلسل لا تموت، وأنه يمكن استثمار نجاح المسلسل في أجزاء أخرى باعتبار أن الشخصية الرئيسة التي يقوم عليها المسلسل وهي «الكبير» شخصية كوميدية ناجحة لا يمل منها المشاهد ويمكن أن تعيش، والدليل على ذلك أن الشخصية خرجت في الأساس من عباءة فيلم «طير إنت».
كذلك قرر مكي الابتعاد عن السينما في الفترة الحالية والتركيز في الدراما التليفزيونية، بخاصة بعد أن خانه التوفيق في الفيلمين الأخيرين «سيما على بابا» و«سمير أبوالنيل» إضافة إلى ظروف سوق السينما في الوقت الحالي الذي يعاني كثيراً ضعف الأفلام وقلة المعروض منها في دور العرض ومستوى الأفلام الرديء الذي يُقدم.
يذكر أن الممثل أحمد مكي يعتزم تقديم جزء خامس من مسلسل «الكبير قوي» لرمضان 2015، والذي أكد أنه سيحمل العديد من المفاجآت.
وبدأ عرض مسلسل «الكبير قوي» في رمضان 2010، حيث قدم مكي طيلة أول جزأين شخصيتي «الكبير» وتوأمه «جوني»، وفي الجزء الثالث ظهرت شخصيته الشهيرة «حزلقوم».
وكانت دنيا سمير غانم ظهرت بوزن زائد في أحداث الجزء الرابع نظراً لحملها ووضعها لابنتها الأولى «كيلا» من زوجها الإعلامي رامي رضوان في أبريل 2014.