الجمعة - 22 نوفمبر 2019
الجمعة - 22 نوفمبر 2019

صراع الإنسان بين الحرب والسلام في معرض بجنيف

أ ف ب

يجسد كتاب "كفاحي" لأدولف هتلر وأطروحة عن السلام تعود لـ4500 سنة وهي الأقدم في العالم، كفاح الإنسان المتواصل بين الانجذاب للحرب والتطلع إلى السلام.

وهما من بين 135 مخطوطة وكتابا ووثيقة وقطعة أخرى لا تقدر بثمن مقدمة في معرض تنظمه مؤسسة مارتن بودمير قرب جنيف.

ويضم المعرض أيضاً صفحات من المخطوطة الأصلية لـ"الحرب والسلام" للروسي ليو تولستوي والتي سُمح لها بمغادرة روسيا للمرة الأولى منذ أن نشر الكتاب في ستينيات القرن التاسع عشر، وقد وضع تأمين لكل صفحة من الصفحات الصفراء بقيمة 800 ألف دولار.

وقال أمين المتحف بيار هازان إنه مسرور لمشاركة "هذا الكنز الذي يخص روسيا والتراث العالمي أيضاً" في المعرض.

ويشمل المعرض إعلانات حروب ودعايات استخدمت لتبرير الوحشية فضلاً عن رسائل دبلوماسية ومعاهدات سلام.

ومن بين تلك الوثائق، إعلان فرنسا الأصلي للحرب على بروسيا في العام 1870 ونسخة من خريطة أوروبية موقّعة من جوزيف ستالين ووزير الخارجية الألماني يواكيم فون ريبنتروب في العام 1939 ترسم حدود نفوذ البلدين في القارة.

وهناك أيضاً مسمار الملك إنتيمينا وهو ربط طيني كبير مدرج في معاهدة تحالف بين شعبين في بلاد ما بين النهرين (العراق اليوم) منذ نحو 2430 قبل الميلاد.

وفي واجهات زجاجية، تعرض مجموعة من معاهدات السلام من أبرزها مرسوم التصديق الذي أقر في العام 1648 لمعاهدات السلام في ويستفاليا التي وضعت حداً لحرب الثلاثين عاما في أوروبا.

#بلا_حدود