الجمعة - 22 نوفمبر 2019
الجمعة - 22 نوفمبر 2019
خلال مؤتمر أبوظبي الدولي الثالث للرعاية الصحية الأولية. (الرؤية)
خلال مؤتمر أبوظبي الدولي الثالث للرعاية الصحية الأولية. (الرؤية)

توسع تخصصات الصحة النفسية في 38 مركزاً بأبوظبي

قال المدير التنفيذي الطبي للخدمات العلاجية الخارجية في شركة أبوظبي للخدمات الصحية (صحة) الدكتور عمر الجابري، إنه سيتم التوسع خلال الفترة المقبلة بإضافة تخصصات الأمراض النفسية واكتشاف علامات الإدمان في العيادات والمراكز الأولية بإمارة أبوظبي والبالغ عددها 38 مركزاً وعيادة على مستوى الإمارة.

وأضاف الجابري، على هامش مؤتمر أبوظبي الدولي الثالث للرعاية الصحية الأولية الذي بدأ الخمسي ويستمر حتى 19 الجاري، إنه من المتوقع أن يتم تدعيم المراكز والعيادات الصحية باختصاصيين نفسيين للأمراض النفسية الشائعة، بالتعاون مع دائرة الصحة أبوظبي، لا سيما الأمراض النفسية الناجمة عن أمراض مزمنة مثل (الاكتئاب ـ القلق)، لافتاً إلى أن 10 إلى 20% من أصحاب الأمراض المزمنة يكون لديهم نوع من المشكلات النفسية.

وأوضح أن المراكز والعيادات الأولية تعتبر نقطة الاتصال بين المريض والطبيب المختص، وتعنى بمتابعة الفحوصات الأولية والوقائية.


وذكر أن هناك جملة من التحديات تواجه تعزيز ثقافة الجمهور باللجوء إلى الطب الأولي أو إلى طبيب الأسرة قبل زيارة الاختصاصي، أهمها تعزيز ثقافة زيارة طبيب الأسرة، وعدم وجود تشريعات تلزم المريض بزيارة طبيب الأسرة قبل الاختصاصي أو الاستشاري لمرض محدد، والتخوف من تكدس الحالات بالطب الأولي في حال الإلزامية.

واستعرضت الطبيبتان سلمى الأحبابي وغادة علي اختصاصيتا طب أسرة في مركز بني ياس الصحي، نتائج بحث حول اكتئاب ما بعد الولادة، نظراً لانتشاره في الدولة أخيراً بنسب مرتفعة، وأجري على 250 مريضة من المراكز الصحية في الإمارة، وذلك خلال حضور الأمهات للمراكز الصحية لتطعيم الأطفال ما قبل العام.

وأظهرت نتائج الدراسة أن نسبة الإصابة باكتئاب ما بعد الولادة في إمارة أبوظبي تبلغ 26%، وهي نسبة مرتفعة مقارنة بعدد من الدول، حيث شملت الدراسة المواطنين والمقيمين، كما تبين أن الأم غير العاملة نسبة الاكتئاب لديها أعلى، كما أن زيادة الوزن تزيد من خطورة الاكتئاب، إلى جانب الإرهاق وقلة النوم.
#بلا_حدود